اليمن: إستعدادات لـ "جمعة معا لإيقاف إرهاب العائلة" واستمرار المواجهات مع "القاعدة" بالجنوب

 اليمن مصدر الصورة Reuters
Image caption السلطات اليمنية تتهم"القاعدة" بتنفيذ هجمات تزعزع أمن اليمن.

تشهد ساحات الاعتصام في العاصمة اليمنية صنعاء ومعظم مدن البلاد استعدادات للمشاركة في جمعة أطلق عليها اسم "معا لإيقاف إرهاب العائلة".

ونقل عبد الله غراب، مراسل بي بي سي في اليمن، عن المنظمين قولهم إنهم يريدون التعبيرعن رفضهم لما سمته "اللجنة التنظيمية للانتفاضة الشعبية" بتواطؤ النظام السابق مع تنظيم القاعدة.

وفي المقابل يتجمع أنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح الجمعة في مسجد الصالح لإحياء ذكرى الهجوم على المجمع الرئاسي العام الماضي الذي أصيب فيه صالح وعدد من كبار مساعديه.

ميدانيا تستمر المواجهات العنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي القاعدة في أبين جنوبي البلاد.

تقدم ملحوظ

وتشير تقارير إلى تقدم واضح للقوات الحكومية في جبهتي زنجبار وجعار وتراجع ملحوظ للمسلحين.

وفي تعز جنوبي البلاد، قتل جندي من حراس السجن المركزي وأحد السجناء في اشتباكات اندلعت صباح الجمعة بين مسلحين هاجموا السجن والحراس.

وأفادت مصادر أمنية بتمكن أربعة سجناء من الفرار.

وفي مدينة عدن الجنوبية ، أكدت مصادر طبية لبي بي سي مقتل شخص وإصابة 26 آخرين في هجوم بالرصاص الحي والحجارة شنه مساء الخميس مسلحون ينتمون الى الحراك الجنوبي على "شباب الانتفاضة الشعبية" في ساحة الحرية.

وقالت مصادر في اللجنة الاعلامية بساحة الحرية إن عددا من قيادات المؤتمر الشعبي وقيادة المجلس المحلي في عدن من أنصار الرئيس السابق "زودوا عددا من الانفصاليين بالسلاح وحرضوهم على مهاجمة المعتصمين في ساحة الحرية ممن يؤيدون الوحدة".

وأكد المصدر أن المسلحين الانفصاليين هددوا بمهاجمة المعتصمين في حال أدوا صلاة الجمعة في الساحة كما كانوا يفعلون كل أسبوع.

المزيد حول هذه القصة