الرئيس العراقي يحذر من خطورة الأزمة السياسية على البلاد

الرئيس جلال طالباني مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الرئيس العراقي يرى ان الازمة صارت تهدد الاقتصاد والامن.

حذر الرئيس العراقي جلال طالباني السبت من "خطورة الوضع الراهن" في العراق بسبب الازمة السياسية التي اصبحت مخاطرها تهدد مؤسسات الدولة والاقتصاد والامن، وناشد القادة السياسيين بدء حوار وطني.

واوضح طالباني، في بيان نشره موقع الرئاسة العراقية السبت، ان "العملية السياسية في بلادنا تواجه اشكالات واستعصاءات معقدة وشائكة تهدد بشل الاقتصاد وتعطيل مرافق ومؤسسات الدولة".

وقال: "انني على يقين راسخ من ان خطورة الظرف الراهن تستدعي الاسراع في الجلوس الى طاولة الحوار الاخوي البناء، وارى اننا اذا لم نوفق في بدء الحوار فان ذلك قد يؤدي الى تعاظم التوتر وتفاقم المخاطر".

واضاف: "اناشد زملائي من الذين انتخبهم الشعب لقيادة العملية السياسية للاستجابة لندائي هذا خدمة لوطننا وامنه واستقراره".

وذكر ان الحوار يجب ان يستند الى "اقرار وفهم واضحين لحقيقة ان العراق بلد متعدد الاعراق والاديان والمذاهب والتيارات السياسية، وبالتالي لا يمكن ان تكون ادارته وحكمه حكرا على طائفة او قومية او مذهب او حزب او فرد".

يشار الى ان العراق يمر منذ نهاية العام الماضي في ازمة سياسية جدية عقب الاتهامات الموجهة الى رئيس الوزراء نوري المالكي، الذي يتولى الحكم بالبلاد منذ عام 2006، بتهميش خصومه السياسيين، حتى وصل الامر الى ظهور حديث عن احتمالات سحب الثقة منه.

وتزايدت في الآونة الاخيرة الدعوات لعقد حوار وطني موسع يجمع الكتل السياسية والقادة البارزين لمناقشة هذه الازمة، وتم تحديد مواعيد لعقد الحوار، لكن اللقاء ارجئ عدة مرات بسبب الخلاف حول جدول الأعمال.

على الصعيد الميداني شهدت محافظتا الموصل وكركوك شمالي العراق هجمات السبت اسفرت عن مقتل اربعة اشخاص، منهم ثلاثة جنود، حسب مسؤولين امنيين وصحيين.

فقد شهدت بلدة بادوش في ضواحي مدينة الموصل انفجار لغم في الطريق عند مرور دورية جنود، ما ادى الى مقتل ثلاثة منهم، واصابة ضابط.

كما اسفر تفجير قنبلة وهجوم بالاسلحة ببلدة ابو سعيدة بمحافظة ديالى عن مقتل عامل، واصابة جندي، بعد ان فتح مسلحون النار على سيارة كانت تقل عمالا.

وفي حادث منفصل انفجر لغم زرع في الطريق عند مرور دورية فتسببت في اصابة جندي بنفس المحافظة، كما شهدت مدينة جلولاء بديالى تفجير لغمين زرعا على الطريق، وادى الحادث الى اصابة شخصين.

المزيد حول هذه القصة