ليبيا: المجلس الوطني يؤكد إمكانية تأجيل انتخابات المجلس الوطني

ليبيون مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ستكون الانتخابات نقطة تحول رئيسية في مرحلة ما بعد القذافي

قال رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل الاثنين إنه من الممكن تأجيل انتخابات البرلمان الليبي (المجلس الوطني).

يشار الى ان تلك الانتخابات، في حال اجرائها، ستعتبر علامة مميزة للتحول السياسي الكبير الذي تشهده ليبيا بعد سقوط نظام معمر القذافي.

وكان مقررا ان تجرى انتخابات البرلمان الليبي، الذي سيكلف مهمة صياغة دستور جديد للبلاد، في التاسع عشر من يونيو/حزيران المقبل.

الا ان عبد الجليل قال، في تصريحات صحفية لوكالة رويترز للانباء، انه يعتقد ان الانتخابات ستؤجل بسبب طعون تقدم بها اشخاص منعوا من الترشح لعضوية المجلس الوطني.

يشار الى ان كل من يرغب في ترشيح نفسه عليه ان يمر عبر اجراءات للتثبت من اهليته، وهي قرارات يمكن ان ترفع ضدها طعون امام القضاء.

وكان آخر موعد لتقديم طلبات القبول للترشح الثالث والعشرين من الشهر الحالي، تليها عشرة ايام فرصة لرفع الاستئنافات.

وتلي ذلك فترة كي يقوم المرشحون بحملات انتخابية، كما يجب ان تمنح فرصة للجنة العليا للانتخابات لطبع اوراق التصويت.

وكان رئيس لجنة الانتخابات نوري العبر قال الاسبوع الماضي انه من غير الممكن التأكيد على ان موعد الانتخابات سيكون بالفعل التاسع عشر من الشهر المقبل.

الا ان العبر وعبد الجليل لم يضعا موعدا جديدا محتملا لاجراء تلك الانتخابات، التي اذا تمت ستكون غير مسبوقة في ليبيا.

المزيد حول هذه القصة