ارتفاع حصيلة ضحايا اشتباكات طرابلس شمالي لبنان الى 12 قتيلا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قالت مصادر أمنية إن عدد القتلى الذين سقطوا شمالي لبنان الى 12 قتيلا بين بين مؤيدين ومعارضين للنظام السوري، اضافة الى عشرات الجرحى، وفقا لما ذكرته وكالة فرانس برس.

وبدأ تبادل النار بشكل متقطع اعتبارا من منتصف ليل الجمعة تخلله سقوط قذائف بين منطقتي باب التبانة ذات الغالبية السنية والمعادية تاريخيا للنظام السوري، وجبل محسن ذات الغالبية العلوية والمؤيدة لدمشق، واستمر بشكل متقطع حتى بعد ظهر السبت.

وشهدت طرابلس ثاني اكبر مدينة في لبنان اشتباكات في الثالث عشر والرابع عشر من مايو / ايار بين منطقتي باب التبانة وجبل محسن، اسفرت عن مقتل عشرة اشخاص.

وتجددت الاشتباكات بعد ايام على جولتين قبل ان يعيد الجيش اللبناني تمركزه في المناطق الساخنة.

ومنذ ذلك الحين سجلت في المنطقة حالات اطلاق نار واطلاق قذائف بشكل متقطع بين الحين والآخر.

مصدر الصورة s
Image caption شهد لبنان أخيرا حوادث امنية عدة تغذيها الازمة في سوريا المجاورة.

وينقسم اللبنانيون بين مؤيد للنظام السوري ومناهض له.

يذكر ان هذه المواجهات لها صلة بما تشهده سوريا حاليا، وقد تزايدت المخاوف منذ انطلاق الانتفاضة السورية في مارس/آذار من العام الماضي من احتمال اتساع نطاقها الى لبنان، التي يهمين على حكومتها حزب الله اللبناني، الحليف القوي للنظام السوري.

ويعرف عن طرابلس انها مدينة ذات غالبية سنية محافظة، لجأ اليها العديد من معارضي النظام السوري والناشطين.

المزيد حول هذه القصة