أنباء عن "تدهور شديد" لصحة مبارك في مستشفى سجن طره

مبارك خلال المحاكمة مصدر الصورة d
Image caption كان مبارك يرقد على سرير طبي خلال جلسات محاكمته

ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر نقلا عن مصادر بسجن طره أن الحالة الصحية للرئيس السابق محمد حسنى مبارك تعرضت لـ"تدهور شديد" الثلاثاء وذلك فى اعقاب زيارة زوجته وزوجتى نجليه له أمس الاثنين.

وأوضحت المصادر أن التدهور الشديد فى حالة الرئيس السابق دفعت مسؤولى السجون إلى استدعاء طاقم طبى تابع لوزارة الداخلية حيث تم اعطاؤه مهدئات ووضعه تحت الملاحظة لحين تحسن حالته.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت السبت الماضي بمعاقبة مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي بالسجن المؤبد "لمشاركتهما" في قتل المتظاهرين خلال الثورة الشعبية التي أطاحت بالرئيس السابق في 11 شباط / فبراير الماضي.

ونقل مبارك بعد الحكم إلى المستشفى الملحق بسجن طره.

وتنقل مبارك بين مستشفيات عسكرية مختلفة بعد قرار اعتقاله لكنه لم يودع من قبل في مستشفى بأحد السجون.

وكانت زوجة مبارك سوزان ثابت قد زارته بصحبة زوجتي نجليها هايدى راسخ وخديجة الجمال داخل محبسه بمستشفى سجن مزرعة طرة للمرة الاولى بعد الحكم عليه فى قضية قتل المتظاهرين.

وأفادت مصادر بالسجن بأن مبارك شعر بحالة إحباط شديد بعد الزيارة.

وكان جمال وعلاء قد تقدما بطلب للعودة إلى سجن المزرعة الذي كانا يقيمان به لمدة عام تقريبا طبقا لمادة "لم الشمل" التي تتيح للسجناء من أسرة واحدة التجمع في سجن واحد ما لم يرتكب أى منهم أى مخالفات أو جرائم تحول دون ذلك.

المزيد حول هذه القصة