مصر: النيابة تطلب تصريحا للتحقيق مع نائب سلفي بتهمة ارتكاب "فعل فاضح"

مظاهرة في ميدان التحرير مصدر الصورة AP
Image caption تأتي هذه القضية في وقت تشهد فيه مصر سجالا سياسيا حادا

طلبت النيابة العامة المصرية السبت من البرلمان تصريحا بالتحقيق مع نائب سلفي بتهمة ارتكاب "فعل فاضح".

وذكرت وسائل إعلام مصرية إن النائب السلفي يشتبه في ارتكابه هذا الفعل مع شابة في سيارته.

وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط أن علي ونيس النائب في مجلس الشعب عن حزب النور السلفي ضبط الخميس متلبسا بارتكاب "فعل فاضح في الطريق العام" داخل سيارته مع شابة في الثانية والعشرين من العمر.

ويأتي الكشف عن هذه القضية في وقت تشهد فيه مصر سجالا سياسيا حادا على خلفية نتائج الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية والحكم بالسجن المؤبد على الرئيس السابق حسني مبارك ووزير الداخلية السابق حبيب العادلي.

ونفى ونيس التهمة الموجهة إليه في رسالة على موقعة الالكتروني، مؤكدا انه اوقف السيارة على الطريق بعد ان شعرت الشابة بـ"اعياء".

وقال إن الشابة التي كانت برفقته هي ابنة شقيقته.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن "مصادر قضائية" أن المحققين استدعوا ونيس بالفعل للتحقيق معه.

واضافت المصادر أن التصريح الذي طلبته النيابة من البرلمان لرفع الحصانة البرلمانية مجرد اجراء شكلي عندما يتعلق الامر بحالة تلبس.

يذكر أن حزب النور السلفي هو الحزب الثاني من حيث عدد المقاعد في البرلمان.

وسبق ان اضطر نائب اخر من حزب النور الى الاستقالة من الحزب والبرلمان بعدما ادعى انه تعرض إلى إعتداء ليبرر الضمادات التي كانت تغطي وجهه نتيجة خضوعه لجراحة لتجميل الانف.

المزيد حول هذه القصة