اليمن: انهاء التمرد في الحرس الجمهوري

اليمن مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

أكدت وزارة الدفاع اليمنية أن اللواء عبد الرحمن الحليلي آمر اللواء الثالث للحرس الجمهوري الجديد المعين من الرئيس عبد ربه منصور هادي خلفا لطارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق تمكن اليوم من الدخول الى مقر عمله بعد تمرد على قرار الرئيس هادي دام ستة وستين يوما.

وكانت مواجهات بالرشاشات الثقيلة اندلعت مساء الأحد الماضي في مقر اللواء الثالث للحرس الجمهوري الذي يقع داخل القصر الرئاسي بين ضباط وجنود يؤيدون قرار الرئيس هادي ويرفضون التمرد عليها وضباط آخرين متمردين عليها بدعم من اسرة الرئيس السابق.

وقال أحد الضباط المؤيدين لقرار الرئيس هادي في تصريح خاص لبي بي سي إن عددا كبيرا من ضباط وجنود اللواء الثالث تمكنوا يوم أمس من طرد قائدين عسكريين ظلا يقودان التمرد على قرارات الرئيس داخل اللواء وأنهم تصدوا لتعزيزات عسكرية أرسلها قائد الحرس الجمهوري نجل الرئيس السابق مساء أمس لمهاجمتهم.

وتقول مصادر بلجنة الشؤون العسكرية التي حضرت صباح اليوم لتسليم قيادة اللواء للقائد المعين من الرئيس إن الاضطرابات التي شهدها اللواء دفعت بالرئيس هادي لحسم الأمر وإصدار أوامر صارمة بتسليم قيادة اللواء للواء الحليلي المعين بقرار جمهوري وهو ما تم صباح اليوم.

المزيد حول هذه القصة