الجيش اليمني يدخل آخر معاقل القاعدة في أبين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أكد مصدر عسكري يمني لبي بي سي أن القوات الحكومية دخلت فجر اليوم مدينة شقره، آخر معقل لعناصر القاعدة في محافظة أبين جنوبي اليمن، بعد فرار المئات من مسلحي القاعده منها.

وقال المصدر إن المسلحين الذين يقدر عددهم بالمئات اضطروا للفرار بعد حصار خانق فرضته القوات الحكومية على المدينة بعد استيلائها على موقع "سلا" المطل على شقره.

مصدر الصورة AP
Image caption الجيش اليمني شن حملة متواصلة على مسلحي القاعدة جنوبي البلاد

وتقول مصادر عسكرية يمنية ان الجيش لديه خطة عسكرية متكاملة ضمن عملية "السيوف الذهبية" تقضي بملاحقة مسلحي القاعدة الذين توجهوا الى محافظة شبوه المجاورة.

وذكر مصدر قبلي لبي بي سي ان مسلحي القبائل الذين يقاتلون الى جانب الجيش في أبين يطاردون عناصر تنظيم القاعدة الذين يحاولون الفرار باتجاه محافظة شبوه المجاورة.

وكانت وزارة الدفاع أعلنت أنها نفذت يوم أمس الخميس مائة غارة جوية في يوم واحد استهدفت تجمعات ومواقع للقاعدة في أكثر من محافظة، وهو أعلى معدل طلعات جوية في تاريخ الطيران الحربي اليمني بحسب الوزارة.

المزيد حول هذه القصة