سوريا: بريطانيا والولايات المتحدة "مستعدتان للعفو عن الرئيس الاسد"

"عفو" عن الأسد

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أورد الاعلام البريطاني الخميس تقارير مفادها ان بريطانيا والولايات المتحدة مستعدتان للعفو عن الرئيس السوري بشار الاسد اذا وافق على الانضمام الى مؤتمر للسلام.

فقد نقلت صحيفة الغارديان اللندنية عن مسؤولين بريطانيين قولهم إن لندن لن تمانع بحث موضوع منح الرئيس الاسد عفوا اذا كان ذلك ضروريا لاطلاق مؤتمر يعقد في جنيف تحت رعاية الامم المتحدة لبحث انتقال السلطة في سوريا.

وتقول التقارير إن الرئيس الامريكي باراك اوباما ورئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون لقيا تشجيعا في هذا المجال من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اثناء حضور الثلاثة مؤتمر الدول العشرين في المكسيك مؤخرا.

ومن شأن هذا العفو استثناء الرئيس السوري من الملاحقة من جانب محكمة جرائم الحرب الدولية، كما قد تتيح له الانتقال بسلام الى دولة اخرى كايران او روسيا.

وفي تطور جديد آخر، قالت تقارير الخميس إن الجيش الروسي بدأ التخطيط لاجلاء المواطنين والعسكريين الروس العاملين في القاعدة الروسية في طرطوس.

ونقلت صحيفة فيديموستي الروسية عن مصادر عسكرية قولها إن الاوامر لم تصدر بعد لاجلاء هؤلاء، ولم تبحر اي سفن لنقلهم الى الوطن. وكان عضو مجلس الشيوخ الروسي البرت كازاهاروف قد قال الشهر الماضي إن عدد المواطنين الروس الموجودين في سوريا يناهز المئة الف.

الأردن يمنح اللجوء لطيار سوري

منحت السلطات الاردنية حق اللجوء السياسي لضابط طيار سوري هرب الى الاردن صباح الخميس بطائرته من طراز ميغ 21.

وكانت السلطات الاردنية قد اكدت هبوط الطيار في قاعدة جوية بالمفرق شمالي البلاد.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر امني اردني قوله إن "الطائرة هبطت في قاعدة الملك حسين بالمفرق في الساعة الحادية عشرة (الثامنة صباحا بتوقيت غرينتش) صباحا". وتقع القاعدة على مسافة 80 كيلومترا الى الشمال من العاصمة عمان.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption طائرة ميغ 21 تابعة للقوة الجوية الهندية

وقال المصدر إن الطائرة كانت قد اقلعت من قاعدة الدمير الجوية شمال شرقي العاصمة السورية دمشق.

وكان التلفزيون السوري قد اعلن في وقت سابق ان الاتصال بطائرة ميغ 21 قد فقد في الساعة العاشرة و34 دقيقة بينما كانت تقوم بمهمة تدريبية قرب الحدود مع الاردن جنوبي سوريا.

وأكد الاردن في وقت لاحق ان قائد الطائرة طلب حق اللجوء السياسي في البلاد بعد هبوطه مباشرة، فقد قال وزير الاعلام الاردني سميح معايطه "ان الضابط الطيار طلب حق اللجوء السياسي في الاردن."

اما وكالة الانباء السورية الرسمية، فقالت إن قائد الطائرة - الذي قالت إن اسمه حسن مرعي حماده ورتبته عقيد طيار - قد هبط عن طريق الخطأ في مطار المفرق.

ونقلت رويترز عن مسؤول اردني لم يشأ الافصاح عن اسمه قوله إن قضية هرب الطيار السوري تعتبر "محرجة" للاردن، مشيرا الى القلق الذي يساور المسؤولين الاردنيين من ردود الفعل السورية المحتملة خصوصا في ضوء التوتر الحدودي بين البلدين الذي تسبب فيه هرب الآلاف من السوريين جنوبا منذ اندلاع الاحتجاجات في سوريا العام الماضي.

وقال احمد قاسم، الناطق باسم الجيش السوري الحر، إن جماعته شجعت العقيد الطيار حسن على الانشقاق.

حمص

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقال مراسلنا في بيروت إن القصف المتواصل الذي تتعرض له مدينة حمص على ايدي القوات الحكومية يعرقل محاولات الصليب الاحمر الوصول الى المدنيين العالقين فيها.

ونقلت وكالات الانباء عن سكان في حمص قولهم إن الجيش السوري واصل قصفه لاحياء في المدينة يوم الخميس.

ونقلت وكالة رويترز عن احد هؤلاء السكان واسمه وليد فارس قوله إن القصف بلغ اشده فجر الخميس، ولكن ثمة مؤشرات الى انه خفت لاحقا.

وقال "كان القصف شديدا فجر اليوم، ولكني لا اكاد اسمع الآن الا اصوات قذيفة هاون او اثنتين كل نصف ساعة. ان اليوم يعتبر هادئا مقارنة بالايام التي مضت."

واضاف ان شخصين قتلا جراء القصف في الحي الذي يقطنه، وهو حي الخالدية، الخميس.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الاحمر قد قالت الاربعاء إنها تعد العدة لاجلاء الجرحى والمدنيين العالقين في المدينة، وذلك بعد ان وافق طرفا النزاع، الحكومة والمتمردون، على وقف مؤقت لاطلاق النار.

وقال ناطق باسم الصليب الاحمر إن فرقا تابعة للجنة وللهلال الاحمر السوري موجودة في مدينة حمص، وانها تضع اللمسات الفنية الاخيرة لاجلاء المدنيين منها.

في الوقت نفسه، طالبت جامعة الدول العربية روسيا بوقف امداد سوريا بالمعدات العسكرية.

وقال السفير احمد بن حلي، مساعد الامين العام للجامعة العربية، في مقابلة مع وكالة انترفاكس الروسية: "يجب ان تتوقف اي مساعدة على العنف لانك عندما تقدم معدات عسكرية فانت تساعد على قتل الناس ويجب ان يتوقف ذلك".

كما طالب بن حلي بتعزيز مهمة كوفي عنان، مبعوثها المشترك مع الامم المتحدة الى سوريا، بشكل يتيح للاسرة الدولية ان تكون "متأكدة" من ان اطراف النزاع في هذا البلد تطبق خطة السلام.

لافروف: الاسد لن يتنحى

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption جنازة ضابط طبيب قتل في احداث العنف التي تشهدها سوريا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغيه لافروف الخميس إن اي خطة لاحلال السلم في سوريا لن يكتب لها النجاح اذا تضمنت بندا ينص على تنحي الرئيس بشار الاسد، "لأنه لن يفعل ذلك."

وقال المسؤول الروسي لاذاعة (صدى موسكو) "لن يكتب النجاح منذ البداية لأي خطة تتضمن مغادرة الرئيس الاسد قبل توقف العنف وانطلاق عملية سياسية، لأنه بكل بساطة لن يغادر."

والمح لافروف الى ان غير مستعد للتفاوض حول بقائه في السلطة لأنه ما زال يتمتع بقدر من التأيدد الشعبي في بلاده.

واضاف "لا اعتقد ان الاسد سيجلس على طاولة المفاوضات" مشيرا الى ان الانتخابات التي اجريت في سوريا في السابع من مايو / ايار الماضي اثبتت ان اغلبية السوريين ما زالوا يؤيدون الاسد.

وقال "عليكم ان تفهموا ان نصف الشعب السوري - الذي، لسبب او آخر، يربطون مصيرهم وامنهم بالرئيس الاسد - صوتوا له مهما كان رأيكم بالانتخابات التي جرت في البلاد في الماضي او بشخص الاسد."

واضاف وزير الخارجية الروسي مشيرا الى الاجتماع الاخير بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الامريكي باراك اوباما في المكسيك انه رغم عدم توصل الرئيسان الى اتفاق حول الملف السوري فإنه بدا ان الرئيس الامريكي تفهم موقف بوتين.

المزيد حول هذه القصة