رئيس وزراء تونس: حكومتنا سلمت المحمودي الى ليبيا لإنه يشكل خطرا أمنيا على البلاد

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

برر حمادي الجبالي رئيس الحكومة التونسية قرار تسليم حكومته البغدادي المحمودي لليبيا بأنه بات يشكل "عبئا وخطرا أمنيا على البلاد".

جاءت تصريحات الجبالي خلال جلسة "استثنائية" للمجلس الوطني التأسيسي لمساءلته حول تسليم المحمودي آخر رئيس وزراء في عهد معمر القذافي لليبيا رغم رفض رئيس تونس منصف المرزوقي توقيع "أمر قانوني" بتسليمه.

وقال الجبالي إن "المؤسسات الأمنية والعسكرية هي الموكول إليها تقدير سرعة التسليم" وأن توقيع أمر التسليم هو من صلاحيات رئيس الحكومة وليس رئيس الجمهورية حسب القانون المؤقت لتنظيم السلطات العمومية.

مصدر الصورة AFP
Image caption الرئيس التونسي لم يوقع على مرسوم التسليم

واكد الجبالي ان "مجالس أمنية وعسكرية" تونسية قدرت ان بقاء المحمودي في تونس "أصبح يمثل عبئا وخطرا أمنيا على البلاد وقد يضر بمصالحها الاستراتيجية".

وقد ادى تسليم المحمودي الى ليبيا الاحد الماضي الى اندلاع ازمة عنيفة في تونس حيث وصف الرئيس التونسي منصف المرزوقي قرار الحكومة بأنه غير قانوني.

وقال إنه اتخذ دون علمه أو موافقته. وقد سبق للمرزوقي أن تعهد بتسليم المحمودي شريطة تقديم طرابلس ضمانات بمحاكمته محاكمة عادلة في ليبيا.

المزيد حول هذه القصة