اسرائيل تتهم ايران وحزب الله بالتخطيط لمهاجمة رعاياها في قبرص

نتنياهو مصدر الصورة BBC World Service
Image caption نتنياهو: "هذا الارهاب ينفذ تحت اشراف ايراني"

إتهم رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو حزب الله ومن خلفه ايران "بالتخطيط لهجوم ارهابي على هدف اسرائيلي في قبرص"، وذلك بعد ان القت السلطات القبرصية القبض على سويدي من اصل لبناني واتهمته بتتبع تحركات سائحين اسرائيليين.

وكانت السلطات القبرصية قد القت القبض على المشتبه به في ميناء ليماسول في السابع من الشهر الجاري، الا انها لم توجه اليه اي تهمة رسميا.

يذكر ان البعثات الدبلوماسية الاسرائيلية في عدة دول قد استهدفت في الاشهر الاخيرة بهجمات تقول اسرائيل إنها نفذت نيابة عن ايران.

ورغم نفي طهران لهذه التهم، يقول بعض المحليين إن ايران ربما تسعى للانتقام لاغتيال عدد من علمائها العاملين في برنامجها النووي، وهي عمليات حملت طهران اسرائيل والغرب مسؤوليتها.

وقال نتنياهو في تصريح اصدره مكتبه الاحد "إن هذا الارهاب ينفذ تحت اشراف ايراني، وهو جزء من الخطة الايرانية."

وتقول اسرائيل إن اجهزتها الامنية افشلت عدة هجمات كان حزب الله يخطط لها لاستهداف مبعوثيها في الخارج منذ الهجمات التي شهدتها بعثاتها في الهند وتايلاند.

ولم يعلق حزب الله من جانبه على هذه الاتهامات الاسرائيلية.

من جانبه، قال وزير العدل والامن العام القبرصي لوكاس لوكا إن السلطات القبرصية تنتظر نتائج التحقيق مع المعتقل قبل نشر المزيد من المعلومات عن القضية.

وقال الوزير القبرصي "هذه قضية حساسة وخطيرة، واي تصريحات يدلى بها قد تؤثر على سير التحقيق."

وكان مصدر حكومي قبرصي قد قال إن عملية الاعتقال تمت بعد تسلم السلطات القبرصية معلومات من "اجهزة استخبارية اجنبية."

من جانبه، قال مسؤول اسرائيلي إن جهاز المخابرات الاسرائيلي الموساد يشارك في التحقيق مع المتهم.

المزيد حول هذه القصة