السلطة الفلسطينية تقبض على أكثر من 200 شخص لحيازتهم "أسلحة غير شرعية"

جنازة حاكم جنين مصدر الصورة AP
Image caption جنازة محافظ جنين الذي تعرض لإطلاق نار ثم توفي بأزمة قلبية

تقول السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية إنها ألقت القبض على نحو مئتي شخص خلال الأسابيع الأخيرة "في أكبر عملية أمنية لها ضد حيازة أسلحة غير مرخصة منذ عام 2008."

وقال عدنان دميري، المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية، إن من بين المحتجزين عددا من كبار ضباط الأمن.

وأوضح أن العملية بدأت في شهر مايو/أيار الماضي عقب إطلاق بعض المسلحين النار على محافظ جنين، قدورة موسى، الذي توفي فيما بعد، بسبب إصابته بنوبة قلبية.

ويقول المراسلون إن عددا كبيرا من بين المقبوض عليهم أعضاء سابقون في كتائب شهداء الأقصى المقربة من حركة فتح التي ينتمي إليها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ويضيف المراسلون أن العمليات الأمنية السابقة استهدفت أساسا الجماعات المناهضة لحركة فتح، ومن بينها حركة حماس وحركة الجهاد الإسلامي.

المزيد حول هذه القصة