بريطانيا تساعد البحرين على التحقيق في "مؤامرة تفجير"

الشرطة البحرينية مصدر الصورة AP
Image caption شهدت البحرين احتجاجات معارضة خلال العام الماضي

ارسلت الحكومة البريطانية فريقا من المباحث الجنائية إلى البحرين للمساعدة على التحقيق في العثور على مواد متطورة تستخدم في صناعة القنابل.

وقال مسؤولون إن المتفجرات، التي يبلغ وزنها اكثر من 100 كيلوغرام، كان يمكن أن تكون لها نتائج كارثية.

وأضافوا أن بعضها كان مغلفا على شكل قنابل بداخلها المئات من الكرات الحديدية لإحداث أكبر قدر من الخسائر.

وقال بيان صادر عن المعارضة البحرينية إنها لا تتبني نهج العنف في عملها، واصفة صنع القنابل بأنه أمر "مرفوض تماما".

يذكر أن البحرين شهدت خلال العام الماضي احتجاجات قادتها المعارضة، وغالبيتها من الجماعات الشيعية، للمطالبة بالإصلاح السياسي.

وقال مصدر في الشرطة البحرينية، رفض الكشف عن اسمه، إن هذه المتفجرات لا يمكن تجميعها بهذه الصورة من دون الحصول على مساعدة من الخارج.

وتم اكتشاف تلك المتفجرات خلال غارات شنت في يونيو/ حزيران الماضي على بلدتي سلمباد وحمد، عقب ورود بلاغ عنها.

ومن المتوقع إرسال عينات من المواد المتفجرة إلى مركز معلومات المتفجرات التابع إلى شرطة "سكوتلانيارد" في بريطانيا.

وقال خبير في شؤون مكافحة الإرهاب لبي بي سي "الأمر خطير جدا بالتأكيد، هذا المستوى يكاد يكون نفس مستوى وأسلوب الجيش الجمهوري الايرلندي".

المزيد حول هذه القصة