محامية سيف الإسلام تشكك في عدالة محاكمته امام القضاء الليبي

سيف الإسلام عقب القاء القبض عليه مصدر الصورة Reuters
Image caption يتهم سيف الإسلام بارتكاب جرائم خلال الثورة الليبية العام الماضي

شككت ميليندا تايلور محامية سيف الاسلام، نجل الزعيم الليبي السابق معمر القذافي، في امكانية تلقي موكلها محاكمة عادلة على اراضي بلاده.

وياتي ذلك بعد احتجاز تايلور في ليبيا اربعة اسابيع لتشكك السلطات في قيامها بالتجسس بعد لقائها بسيف الاسلام.

وتتهم المحكمة الدولية سيف الإسلام بارتكاب جرائم في حق الشعب الليبي ابان ثورته التى انتهت بمقتل معمر القذافي العام الماضي.

وقالت تايلور إن حقوقها وحقوق موكلها التى يكفلها القانون الدولي قد انتهكت بشكل صريح خلال زيارتها لليبيا.

يذكر ان المحامية الاسترالية وثلاثة محامين اخرين في فريق الدفاع عن سيف الاسلام سوف يمثلون امام محكمة في طرابلس في الثالث والعشرين من الشهر الجاري في جلسة النطق بالحكم، حسبما صرح مصدر مسئول في مكتب المدعي العام الليبي لبي بي سي.

المزيد حول هذه القصة