تظاهرة في تل ابيب "تكريماً" لاسرائيلي قضى باشعال النار في نفسه

مصدر الصورة
Image caption موشيه سلمان قضي في 14 يوليو/تموز الحالي

تظاهر اكثر من الفي اسرائيلي مساء السبت في تل ابيب تكريما لموشيه سلمان، الاسرائيلي الذي قضى باشعال النار في نفسه في 14 يوليو/تموز في تل ابيب خلال تظاهرة للاحتجاج على تردي الاوضاع الاجتماعية.

وهتف المتظاهرون خلال التظاهرة التي انطلقت من المكان الذي اشعل فيه سلمان نفسه "نحن جميعا هذا المساء موشيه سلمان".

وقال منظمو التحرك في بيان "عبر التظاهر، نكرم ذكرى جميع ضحايا التردي الاقتصادي والسياسة غير الاجتماعية للحكومة الاسرائيلية" برئاسة بنيامين نتانياهو.

واضافوا "نطالب بتأمين الضروريات للناس ليعيشوا بكرامة وتحت سقف"، معتبرين ان انعدام المساواة يشكل "قنبلة موقوتة" داخل المجتمع الاسرائيلي.

ونظمت ايضا تظاهرتان في القدس وحيفا شارك فيهما المئات وفق الشرطة.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفلد انه "تم نشر مزيد من قوات الامن لحفظ النظام العام ومواجهة اي حدث طارىء".

وتوفي موشيه سلمان ، 57عاماً، الجمعة متاثرا بحروق اصيب بها.

وسيوارى جثمانه الاحد في هولون قرب تل ابيب.

وكان سلمان قد أشعل النار في نفسه يوم السبت الماضي خلال تظاهرة في تل ابيب في الذكرى الاولى لانطلاق اكبر حركة اعتراض اجتماعية في تاريخ اسرائيل.

وكتب سلمان في رسالة تلاها علنا قبل اضرام النار في نفسه "اتهم دولة اسرائيل ونتانياهو ووزير المالية يوفال شتاينيتز الاوغاد بالذل الذي يتحمله مواطنو اسرائيل الضعفاء يوميا ، فهم ياخذون من الفقراء ليعطوا الاغنياء".

وبدأت الاحتجاجات في اسرائيل الصيف الماضي وطالب فيها النشطاء باصلاحات تساهم في خفض اسعار المواد الغذائية والسكن والتعليم.

ويرى العديد من الاسرائيليين ان الحكومة لم تنفذ وعودها بالاصلاح الاقتصادي.

المزيد حول هذه القصة