سويسرا تجمد أرصدة جديدة لمبارك تصل إلى700 مليون دولار

مبارك اثناء محاكمته مصدر الصورة Reuters
Image caption حكم على مبارك بالسجن المؤبد في يونيو / حزيران الماضي.

اعلنت السلطات السويسرية تجميد ارصدة جديدة للرئيس المصري السابق حسني مبارك واعوانه، وبهذا ترتفع قيمة امواله المجمدة في هذا البلد إلى 700 مليون دولار.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخزانة العامة في الكونفدرالية السويسرية جانيت بالمر لوكالة فرانس برس الاربعاء "في حالة مصر، توجد 700 مليون دولار مجمدة حاليا"، مؤكدة معلومات اوردتها وسائل اعلام سويسرية.

واوضحت بالمر ان هذا الرقم يشمل عمليات تجميد اموال على اساس تشريع المجلس الفدرالي "الحكومة"، والقضاء وطلبات المساعدة المتبادلة السارية حاليا".

الا انها لم تعط مزيدا من التفاصيل حول المبالغ المجمدة.

وحتى اليوم، قامت برن بتجميد حوالى 410 مليون فرنك سويسري (414 مليون دولار) في حسابات مصرفية في سويسرا.

كما وسع القضاء السويسري تحقيقه بشأن الارصدة المصرية المجمدة في البلاد، وذلك لاشتباهه في وجود "عمل اجرامي منظم" اضافة الى "الاشتباه بعمليات غسيل اموال".

وبالاضافة الى تحقيقاته الخاصة، ينفذ القضاء السويسري طلبات المساعدة القضائية بين الدول، واشارت بالمر الى ان الحكومة السويسرية تلقت حتى اليوم ثلاثة طلبات من جانب السلطات المصرية.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد اصدرت في الثاني من يونيو / حزيران حكما بالسجن المؤبد على مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي بتهمة الضلوع في قتل محتجين خلال الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بمبارك ونظامه العام الماضي.

بينما برأت المحكمة نجلي مبارك جمال وعلاء وستة من قيادات وزارة الداخلية السابقين ورجل الاعمال الهارب في اسبانيا حسين سالم الذي حوكم غيابيا.

المزيد حول هذه القصة