مرسي يبحث حصار غزة مع هنية

مرسي وهنية مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ناقش مرسي وهنية الحصار المفروض على قطاع غزة

عقد الرئيس المصري محمد مرسي مباحثات مع اسماعيل هنية رئيس حكومة حماس في قطاع غزة في القصر الجمهوري في القاهرة.

وقال مسؤولون مصريون لبي بي سي إن مرسي وهنية ناقشا الخميس "حلولا" تتعلق بالحصار الذي يتعرض له قطاع غزة و"معاناة" سكانه.

يذكر أن الرئيس المصري السابق حسني مبارك استجاب إلى طلب اسرائيلي بفرض قيود على غزة بعد أن سيطرت حركة حماس على القطاع عام 2007.

ويامل قادة حماس في أن يعمل مرسي، بحكم خلفيته الإسلامية، على إنهاء هذه القيود.

وكانت حركة حماس تأسست خلال عقد الثمانينات كفرع لحركة (الأخوان المسلمون) التي ينتمي إليها مرسي.

لكن لم تصدر إشارات تدل على أن مصر مستعدة لفتح الحدود مع قطاع غزة، حتى بعد لقاء مرسي بهنية.

غير أن وكالة رويترز نقلت عن مسؤول فلسطيني أن رئيس المخابرات المصرية مراد موافي وعد بتطبيق إجراءات لزيادة إمدادات الوقود التي ترسلها قطر إلى غزة عبر الأراضي المصرية.

ومن شأن هذه الخطوة، في حال تطبيقها، أن تخفف أزمة الكهرباء التي تعاني منها غزة منذ عام 2007.

يذكر أن الوقود يعبر من مصر إلى اسرائيل أولا، ومن ثم إلى غزة.

وكانت حركة حماس طالبت في وقت سابق من العام الحالي بعبور الوقود من مصر إلى غزة مباشرة.

وذكرت تقارير إعلامية، قبيل لقاء مرسي بهنية، أن مصر خففت القيود المفروضة على منح التأشيرات للفلسطينيين الذين تقل أعمارهم عن 40 عاما.

المزيد حول هذه القصة