رومني يدعم إسرائيل ضد إيران

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال مساعد كبير لميت رومني الأحد إن رومني سيدعم إسرائيل إذا قررت استخدام القوة العسكرية لمنع إيران من تطوير سلاح نووي.

وقال مساعد رومني للأمن القومي، دان سينور، للصحفيين المرافقين للمرشح الجمهوري في رحلته لإسرائيل "إذا اضطرت إسرائيل للتحرك لمنع إيران من تطوير تلك القدرة فسوف يحترم الحاكم (رومني) ذلك القرار".

وصدر التصريح قبيل الاجتماعات المقررة لرومني في القدس مع الزعماء الإسرائيليين الأحد.

وكان ميت رومني المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية قد وصل الى إسرائيل قادما من المملكة المتحدة في زيارة من المقرر أن يلتقي خلالها عددا من الزعماء الإسرائيليين، وكذلك رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في رام الله.

وزيارة رومني لاسرائيل هي ثاني محطة له في جولة خارجية تهدف الى تعزيز مكانته في مجال السياسة الخارجية في سباقه من اجل الفوز في الانتخابات الرئاسية امام الرئيس باراك اوباما في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ويتنافس رومني مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما على كسب أصوات الناخبين اليهود في الولايات المتحدة.

واضافة لبريطانيا واسرائيل تشمل جولة رومني ايضا بولندا.

وقال مساعدون لرومني ان هذه الجولة هي "للاستماع والتعلم" دون تصريحات في مجال السياسة.

وشابت الجولة صعوبات منذ البداية عندما اثار رومني غضب البريطانيين بتشكيكه بما اذا كانت لندن مستعدة للاولمبياد، وهو تصريح اضطر للتراجع عنه بعد انتقاد وجه اليه من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون.

وتأتي زيارة رومني لاسرائيل في وقت تشهد المنطقة اضطرابات وتقلبات سياسية ابرزها الاحداث الدامية في سوريا.

وتوفر الزيارة للمرشح الجمهوري فرصة لاجتذاب كل من الناخبين اليهود والناخبين الانجليين المؤيدين لاسرائيل واظهار التناقض مع الرئيس الديمقراطي باراك اوباما الذي تتسم علاقته مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بعدم الثبات.

وحمل رومني معه رسالة وصفت بالصارمة في شأن البرنامج النووي الايراني مع تصريح دان سينور مساعده الكبير لشؤون الامن القومي بان رومني يعتقد ان تهديد طهران بصنع سلاح لابد وان يواجه بقوة.