منظمة حقوقية تتهم البحرين باستخدام الغاز المسيل للدموع عشوائيا ضد المحتجين

البحرين مصدر الصورة BBC World Service

اتهمت منظمة "اطباء من اجل حقوق الانسان" الحكومة البحرينية باستخدام الغاز المسيل للدموع عشوائيا ضد المحتجين، مما ادى الى اصابة الكثيرين منهم اصابات بالغة.

واوضحت المنظمة في تقرير لها نشر الاربعاء ان قوات الامن البحرينية استخدمت الغاز المسيل للدموع مباشرة على المحتجين وداخل سياراتهم وبيوتهم او في اماكن مغلقة حيث تأثير السموم اقوى على الانسان".

وقال احد المشاركين في كتابة التقرير في المنظمة ريشارد سلمان ان: "استخدام الغاز المسيل للدموع يكون لتفريق جمهور محتشد من دون احداث اي اضرار، أما الطريقة التي استخدم بها من قبل قوات الامن البحريينة فإنه تسبب يإصابات بالغة ودائمة والاجهاض وتشوهات الاجنة والموت".

من جهته، انتقد مسؤول بحريني هذا التقرير، مشيراً الى ان "البحرين استخدمت الغاز المسيل للدموع وفق المعايير الدولية".

وقال مستشار العلاقات الدولية في هيئة الاعلام البحرينية الشيخ عبد العزيز بن مبارك آل خليفة ان "التقرير يكشف جانباً واحدا من القصة، الا انه ليس هناك اي دليل علمي يثبت كلامهم .. وعلى الاخص الجزء المتعلق بالغاز السام".

واضاف خليفة: "ربما كان هناك حالات عندما لم يستجب المحتجيين لأوامر قوات الامن".

من جهته، قال ولي العهد البحريني الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة لقوات الشرطة ان والده الملك حمد امر قوات الامن البحرينية بالابتعاد عن استخدام القوة الا في حالات الضرورة القصوى.

وصرح رئيس قسم الشرطة البحرينية طارق الحسن ان " المحتجين غالباً ما يلقون الحجارة والقنابل وقطع الحديد على قوات الامن"، مضيفاً ان " حوالي 700 من عناصر الشرطة اصيبوا خلال الاحتجاجات".

المزيد حول هذه القصة