روسيا تنفي إرسال سفن حربية محملة بالجنود إلى سوريا

سفينة حربية روسية في طرطوس مصدر الصورة RIA Novosti
Image caption وزارة الدفاع الروسية قالت إن السفن الحربية قد ترسو على الميتاء لأسباب لوجستية

نفت وزارة الدفاع الروسية عزمها إرسال ثلاث سفن حربية تحمل مئات الجنود إلى ميناء طرطوس السوري خلال الأيام المقبلة.

وألمحت الوزارة إلى أن هذه السفن قد ترسو على ميناء طرطوس لأغراض لوجستية.

وكانت وكالة انترفاكس للأنباء قد نقلت عن مصادر بهيئة الأركان العامة للجيش الروسي قولها إن موسكو سترسل ثلاث سفن إنزال ضخمة عليها أفراد من مشاة البحرية.

وقال مسؤولون في هيئة الأركان إن كل سفينة تحمل حوالي 120 جندي مزودين بناقلات برمائية مدرعة.

وأكدوا المسؤولون أن السفن سترسو في ميناء طرطوس حيث تحتفظ روسيا بقاعدة بحرية صغيرة.

وذكرت مصادر عسكرية روسية أن السفن، التي تجري مناورات في البحر المتوسط، سترسو في طرطوس في نهاية الاسبوع الحالي او بداية الاسبوع المقبل للتزود بالماء والغذاء.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن تلك المصادر قولها "ستدخل سفننا طرطوس للتموين وستمضي بضعة ايام قبل ان تتجه نحو شمال شرق المتوسط" في طريق عودتها الى روسيا.

يذكر أن موسكو نفت من قبل أن تكون مناوراتها مرتبطة بتطورات الأوضاع في سوريا.

كما نفت تقارير تحدثت عن استخدام هذه السفن لنقل أسلحة إلى الحكومة السورية.

المزيد حول هذه القصة