مقتل أحد شيوخ قبائل سيناء ونجله برصاص مجهولين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل مسلحون أحد شيوخ القبائل الرئيسة في شبه جزيرة سيناء المصرية.

وقالت مصادر أمنية إن مسلحين قتلوا بالرصاص الشيخ خلف المنيعي، أحد شيوخ قبيلة السواركة ونجله صباح الاثنين.

وقال مصدر أمني في سيناء لوكالة رويترز إن "متشددين" قتلوا بالرصاص الشيخ المنيعي ونجله وهما في طريق العودة من مؤتمر نظمه بعض زعماء القبائل للتنديد بالتشدد.

وقال مصدر آخر إن المؤتمر استهدف التعبير عن تأييد الحكومة في مسعاها لبسط الأمن ومكافحة المسلحين في سيناء.

ولم يعلن أحد مسؤوليته عن قتل الشيخ المنيعي وابنه.

وقال مصدر اخر قريب من "المتشددين" إن مئات "المتشددين" نظموا اجتماعا سريا ليل الاحد لبحث كيفية ردهم على قيام الجنود المصريين بقتل خمسة اسلاميين متشددين في وقت سابق يوم الاحد. وأضاف المصدر انه جرى الاتفاق على ان رد الفعل سيكون صارما.

مصدر الصورة x
Image caption العملية العسكرية مستمرة في سيناء.

وجاء اغتيال المنيعي ونجله بينما تصاعد العنف لليوم السادس من حملة عسكرية على من تصفهم السلطات بالمتشددين والإرهابيين في المنطقة، فيما اعتبر أكبر عملية من نوعها منذ حرب مصر مع إسرائيل عام 1973.

وأعقب العملية هجوم قتل فيه 16 عسكريا مصريا في الخامس من هذا الشهر، واتهمت السلطات المصرية متشددين بتنفيذه.

المزيد حول هذه القصة