استمرار مسلسل اختطاف السوريين في لبنان

آخر تحديث:  الجمعة، 17 أغسطس/ آب، 2012، 12:07 GMT
مقداد

اثنان من المخطوفين السوريين لدى "عشيرة المقداد"

قال مصدر أمني لبناني لبي بي سي إن عدد الرعايا السوريين المختطفين في لبنان حتى الان، وفقا للمعلومات المتوفرة لدى الشرطة المحلية، ناهز الثلاثين فضلا عن مواطنين تركيين.

وكانت وسائل اعلام محلية تحدثت عن استمرار بعض حوادث اختطاف السوريين اليوم رغم اعلان عائلة المقداد – التي اطلقت هذه الظاهرة انتقاما لخطف احد ابناءها في سوريا في وقت سابق - عن توقف ذلك، الا انه لم يتم تأكيد هذه المعلومات بصورة رسمية.

كما سجل اختطاف رجل اعمال لبناني ينتمي الى الطائفة الدرزية في منطقة عرمون بجبل لبنان على ايدي مجموعة تردد انها اتصلت بذويه طالبة فدية.

وكان وزير الداخلية اللبناني مروان شربل رأس اجتماعا امنيا اتخذت خلاله "التدابير العملية" لتنفيذ القرار الذي اصدره مجلس الوزراء يوم أمس والرامي الى عدم اقفال طريق المطار.

على صعيد آخر، دعا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، احد اقطاب قوى الرابع عشر من اذار المعارضة، الى اعلان حالة طوارئ جزئية لمنع المظاهر المسلحة بالقوة.

وشكك جعجع في مؤتمر صحافي عقده اليوم بان تكون عائلة المقداد هي المسؤولة عن اعمال الخطف متهما النظام السوري بافتعال مشكلات في البلاد.

ووصف جعجع عمليات اختطاف اللاجئين السوريين في لبنان بالمعيبة، مذكرا بقيام بعض الاجهزة الامنية اللبنانية بما سماه خطف رعايا سوريين وتسليمهم الى الحكومة السورية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك