قتلى وجرحى في اشتباكات الحرس الجمهوري قرب وزارة الدفاع اليمنية

آخر تحديث:  الثلاثاء، 14 أغسطس/ آب، 2012، 16:53 GMT
اليمن اشتباكات في محيط وزارة الدفاع

اشتباكات في اليمن

اندلعت اشتباكات في العاصمة اليمنية صنعاء بالقرب من وزارة الدفاع اليمنية أسفرت عن سقوط قتيلين من حراس الوزارة وإصابة 17 آخرين بجروح.

وذكرت مصادر طبية لبي بي سي أن جنديين من حراس وزارة الدفاع قتلا وأصيب 17 آخرين في حصيلة أولية لمواجهات متقطعة تدور منذ صباح الثلاثاء بين قوات الشرطة العسكرية المكلفة بحماية مجمع وزارة الدفاع ومئات الجنود المسلحين من قوات الحرس الجمهوري.

ووقعت هذه الاشتباكات عقب محاولة جنود الحرس الجمهوري - ممن يوصفون بالمتمردين على قرارات الرئيس عبد ربه منصور هادي - اقتحام مجمع وزارة الدفاع بعد أن حاصروه منذ فجر الثلاثاء مطالبين بمستحقات مالية.

ونقلت وكالة فرانس برس في وقت سابق عن شهود في صنعاء قولهم إن عناصر من الحرس الجمهوري، الذي يقوده نجل الرئيس السابق علي عبد الله صالح، هاجمت مقر وزارة الدفاع اليمنية بصنعاء بالاسلحة الالية والقذائف المضادة للدبابات.

وسمع دوي انفجارين كبيرين في محيط السفارتين الأمريكية والبريطانية بعد وصول قرابة 18 مدرعة تتبع الشرطة العسكرية الى المدخل الشرقي للعاصمة اليمنية للمساعدة في التصدي لهجوم جنود الحرس الجمهوري على مجمع وزارة الدفاع.

وغادر مئات العسكريين في الأسبوع الماضي مواقعهم في جنوب البلاد احتجاجا على قرار الرئيس هادي إعادة هيكلة الجيش.

ويسود توتر شديد في العاصمة صنعاء مع انتشار أمني ملحوظ وحالة من الذعر في أوساط السكان بسبب استمرار الاشتباكات المتقطعة ومحاولة فاشلة من عشرات المسلحين لاقتحام مبنى البنك المركزي صباح الثلاثاء.

وقال مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية إن الرئيس هادي قد يعود من السعودية، حيث يشارك في قمة المؤتمر الإسلامي، خلال ساعات للتعامل مع الموقف.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك