المانيا تعتقل أربعة أشخاص للاشتباه في انتهاكهم للحظر النووي على إيران

آخر تحديث:  الأربعاء، 15 أغسطس/ آب، 2012، 16:32 GMT
مخاوف غربية من البرنامج النووي الإيراني

البرنامج النووي الإيراني

اعتقلت السلطات الألمانية أربعة أشخاص للاشتباه في تزويدهم إيران بمواد تستخدم في بناء مفاعلات نووية في انتهاك للحظر النووي على الجمهورية الإسلامية.

واحتجز المتهمون الأربعة عقب حملة تفتيش في هامبورغ واولدنبرغ و فايمر.

ووجهت للأربعة اتهامات باستخدام شركات للتمويه في تركيا وأذربيجان لتزويد إيران بهذه المواد في صفقات تقدر قيمتها بملايين اليورو.

وتفرض ألمانيا حظرا على تجارة المواد النووية مع إيران.

وتساور العديد من الدول الغربية المخاوف بشأن برنامج إيران النووي، لكن طهران تؤكد على أنه للاستخدام في أغراض سلمية.

وقال مدعون إن المجموعة التي تم اعتقالها تضم مواطنا ألمانيا وثلاثة أشخاص يحملون الجنسيتين الألمانية والإيرانية كانوا يزودون إيران بصمامات خاصة لاستخدامها في مفاعلات تعمل بالماء الثقيل.

وأوضح المدعون أن الأربعة اتهموا بانتهاك حظر الأسلحة والقيود المفروضة على صادرات السلع التي يمكن استخدامها لأغراض عسكرية.

وعرف المدعون المتهمين بأنهم رودولف ام، وكيان زاد كا، وغولامي كا، و حميد كيه اتش، وقالوا إن الأربعة كانوا على بالغرض من هذه الأجزاء.

ووفقا لقوانين الخصوصية في ألمانيا، يحظر الإعلان عن أسماء المتهمين بالكامل.

وهناك متهم خامس لم يتم الإفصاح عن هويته.

وشارك في حملات التفتيش التي أدت لاعتقال المتهمين 90 مسؤولا في الجمارك ومدعون.

ويمثل المتهمون أمام المحكمة الأربعاء.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك