اعتقال معارض جنوبي لدى وصوله من المنفى الى اليمن

آخر تحديث:  الأربعاء، 15 أغسطس/ آب، 2012، 10:45 GMT
اليمن

ما زال اليمن يشهد اعمال عنف منذ الاطاحة بالرئيس السابق

انباء عن اعتقال السلطات اليمنية معارضا جنوبيا منفيا خارج البلاد لدى عودته من الخارج.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مسؤول حكومي يمني قوله ان اجهزة المخابرات اعتقلت فجر الاربعاء احمد الحسني القيادي في المعارضة الجنوبية المنفية والدبلوماسي السابق عند وصوله الى مطار عدن الدولي.

وقال المصدر انه "تم احتجاز امين عام التجمع الديموقراطي الجنوبي والدبلوماسي السابق احمد الحسني القادم من بيروت"، بدون اضافة اي تفاصيل.

ونقلت الوكالة عن القيادي المحلي في الحراك الجنوبي ناصر الخبجي قوله انه "تم اختطاف القيادي الحسني من قبل ثلاثة اشخاص من جهاز الامن ونقله الى جهة غير معلومة".

واضاف: "كنت ضمن المستقبلين للحسني في المطار وفوجئنا برجال الامن يكبلون الحسني ويخرجون به على متن سيارة مدنية من البوابة الخلفية للمطار وقد حدث ذلك بطريقة همجية".

ورأى ان سبب اعتقال الحسني هو انه "من المنادين للتحرير والاستقلال"، معتبرا انه "لو كانت عودته الى البلاد بالتنسيق مع السلطات لما تعرض للاعتقال".

وتجمع نحو 300 ناشط من انصار الحراك الجنوبي امام بوابة المطار احتجاجا على اعتقال القيادي في المعارضة مرددين شعارات معادية للوحدة من بينها "ثورة ثورة يا جنوب".

وكان الحسني، اللاجىء منذ منتصف 2006 في بريطانيا، قال في بيان الثلاثاء ان قرار عودته "جاء ليساهم في تكريس التوافق الجنوبي ووحدة الصف الجنوبي".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك