اشتباكات في دارفور تسفر عن مقتل 6 اشخاص

آخر تحديث:  الجمعة، 17 أغسطس/ آب، 2012، 04:09 GMT
لاجئون في دارفور

لاجئون في دارفور

ذكرت وكالة الأنباء السودانية أن 6 أشخاص قتلوا وجرح 12 آخرون في اشتباكات بمدينة مليط بولاية شمال دارفور خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وقالت الوكالة أن القوات المسلحة والشرطة تمكنت من احتواء "حالة الانفلات الأمني" الذي شهدته المدينة وأدت إلى مقتل 6 أشخاص وجرح 12.

ونقلت الوكالة عن محمد عثمان إبراهيم وهو أعلى مسؤول حكومي في منطقة مليط، قوله أن الاشتباكات كادت أن تتحول الى صراع قبلي بين قبيلتي الزيادية والبرتي لولا التدخل السريع لقوات الجيش وسيطرتها على الموقف.

وأبلغت القوة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي لحفظ السلام في دارفور فرانس برس أن قواتها في مليط سمعت إطلاق نار لمدة خمس وأربعين دقيقة مساء الأربعاء.

وكانت القوة أعلنت الأحد الماضي أن مسلحين قتلوا بالرصاص شرطيا من أفرادها.

وفي الخامس من أغسطس/آب استولى لصوص مسلحون على أكثر من 300 ألف دولار كانت مخصصة للقوة المشتركة في نيالي، وفق متحدث باسم القوة.

واعتبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تقرير رفعه الى مجلس الأمن الدولي في ابريل/نيسان الماضي أن الجريمة تبدو الخطر الأكبر على المدنيين والطواقم الإنسانية في دارفور.

وقرر مجلس الأمن في 31 يوليو/تموز تقليص عدد القوة المشتركة التي كانت تضم 23 الفا وخمسمئة عنصر " بسبب تحسن الوضع الأمني على طول الحدود بين السودان وتشاد وفي شمال دارفور اثر التقارب بين السودان وتشاد وبين السودان وليبيا.

وتستمر الجرائم والمواجهات القبلية والمعارك بين المتمردين والجيش السوداني في دارفور رغم تراجع وتيرتها مقارنة بما كانت عليه بين العامين 2004 و 2005.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك