البحرين: القضاء يبرئ نبيل رجب من تهمة الإهانة وواشنطن "لاتزال منزعجة" من استمرار اعتقاله

آخر تحديث:  الجمعة، 24 أغسطس/ آب، 2012، 02:27 GMT
نبيل رجب

واشنطن لاتزال منزعجة من الحكم بسجن رجب ثلاث سنوات

برأ القضاء البحريني الناشط السياسي البارز نبيل رجب من تهمة إهانة بعض البحرينيين في تدوينة على موقع تويتر تتعلق برئيس الوزراء الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة.

ورغم حكم محكمة الاستئناف الخميس ببراءة رجب ، فإنه ما زال مسجونا على ذمة قضايا أخرى.

وحكم على رجب في شهر يوليو/ تموز بالسجن ثلاثة أشهر بعدما لمح عبر تويتر إلى أن سكان منطقة المحرق عبروا في الآونة الأخيرة عن دعمهم للشيخ خليفة فقط من اجل مكسب مالي.

ويذكر أن موقع رجب على تويتر يجذب أكثر من170 ألف متتبع.

وقال المحامي محمد الجشي لرويترز "حكموا بالبراءة. نبيل كان حاضرا في الجلسة." وأضاف أنه تمكن من مقابلته لعدة دقائق.

وقالت وكالة أنباء البحرين إن القاضي برأ رجب لأنه لم يكن مطمئنا للأدلة المقدمة.

وكان قد حكم على الناشط الحقوقي الأسبوع الماضي بالسجن ثلاث سنوات بعد ادانته بتهمة تنظيم احتجاجات غير مشرو عة في أثناء الانتفاضة الشعبية العام الماضي. وقال الادعاء إن رجب حرض على استخدام العنف ضد الشرطة.

ويرأس رجب مركز البحرين لحقوق الإنسان.

وتشهد البحرين اضطرابات منذ 18 شهرا حيث تطالب الأغلبية الشيعية في البلاد بإصلاحات ديمقراطية.

وقاد رجب الكثير من المظاهرات التي تدعو للحد من سلطات آل خليفة التي تحكم البحرين منذ زمن طويل.

ترحيب وانزعاج

ورحبت وزارة الخارجية الأمريكية بتبرئة رجب من الاتهامات المتصلة بتعليقه على تويتر. لكنها قالت انها ما زالت "منزعجة للغاية" بشأن حكم السجن بثلاث سنوات في قضايا الاحتجاجات.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة فيكتوريا نولاند في مؤتمر صحفي "نود أن نرى محكمة الاستئناف تأخذ الأمر بطريقة تتسق مع القانون الدولي وحماية حرياته الاساسية وحرية التجمع."

وتطالب المعارضة بقيادة جمعية الوفاق الوطني الإسلامية الشيعية بمنح البرلمان المنتخب سلطات كاملة للتشريع وتشكيل الحكومة.

ويشكو كثير من الشيعة من التهميش السياسي والاقتصادي وهو ما تنفيه الحكومة.

وكان الملك حمد بن عيسى آل خليفة قد أقر اصلاحات دستورية تعطي البرلمان المزيد من السلطات الرقابية على الوزراء والميزانية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك