الأسقف ديزموند توتو يرفض المشاركة في فعالية بحضور توني بلير بسبب حرب العراق

آخر تحديث:  الثلاثاء، 28 أغسطس/ آب، 2012، 20:25 GMT
الأسقف الجنوبي أفريقي ديزموند توتو

كان من المقرر أن يشارك الاثنان الثلاثاء في فعالية بشأن القيادة على مدى يوم كامل في مدينة جوهانسبورغ

انسحب الأسقف الجنوب أفريقي ديزموند توتو من فعالية بسبب مشاركة رئيس الوزراء البريطاني السابق، توني بيلر، فيها.

وقال توتو الحائز على حائز نوبل للسلام عام 1984 اعترافا بجهوده في مكافحة التمييز العنصري في جنوب أفريقيا إن تأييد بلير لحرب العراق "أمر لا يمكن الدفاع عنه أخلاقيا" وسيكون "من غير اللائق بالنسبة إليه المشاركة إلى جانبه (بلير)".

وكان من المقرر أن يشارك الاثنان الثلاثاء في فعالية بشأن القيادة على مدى يوم كامل في مدينة جوهانسبورغ بجنوب أفريقيا.

وقال مكتب بلير إنه "آسف" لأن الأسقف قرر الانسحاب من الفعالية.

وأضاف المكتب "بالنسبة إلى حرب العراق، كان الاثنان مختلفين بشأن إزاحة صدام بالقوة. هذا الاختلاف جزء من بيئة ديمقراطية صحية".

ومضى للقول ""بالنسبة إلى مدى أخلاقية القرار، خلدنا مؤخرا ذكرى مجزرة حلبجة التي راح ضحيتها آلاف الناس في يوم واحد بسبب استخدام صدام الأسلحة الكيماوية. وكذلك الحرب العراقية الإيرانية التي راح ضحيتها نحو مليون شخص بما في ذلك العديد من الناس الذين قتلوا بالأسلحة الكيماوية".

لكن مكتب توتو قال في بيان إن "الأسقف يرى أن قرار بلير دعم الغزو الأمريكي للعراق على أساس مزاعم غير مؤكدة بشأن وجود أسلحة دمار شامل في العراق أمر لا يمكن الدفاع عنه أخلاقيا".

وأضاف المكتب قائلا "في هذا السياق، سيكون من غير اللائق بالنسبة إلى الأسقف تقاسم منبر مع بلير كما لا يمكن الدفاع عن هذا الأمر".

ويأتي قرار الأسقف توتو في ظل ورود تقارير بأن حزبا إسلاميا في جنوب أفريقيا يسمى الجماعة ينوي الاحتجاج على مشاركة بلير في هذه الفعالية بسبب دعمه لحرب العراق.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك