اقليم كردستان "مستعد لاستئناف المفاوضات النفطية مع بغداد"

آخر تحديث:  الخميس، 30 أغسطس/ آب، 2012، 12:20 GMT
العراق

اغضبت سلطات الاقليم السلطة المركزية بتوقيعها عقودا متعددة مع شركات نفطية عالمية

قال نائب رئيس الوزراء العراقي (الكردي) روز نوري شاويس إن اقليم كردستان مستعد لاستئناف التفاوض مع الحكومة المركزية لانهاء الازمة السياسية التي تفجرت على خلفية الخلاف بين الجانبين حول قانون النفط الجديد الذي تأخر اصداره وخصوصا حول تخويل الاقاليم ادارة موارد الطاقة الموجودة فيها.

وقال شاويس في تصريحات نقلتها وكالة رويترز إن "التصديق على مسودة قانون النفط مع بعض التعديلات المتفق عليها هي الطريقة المثلى لحل هذه المشكلة."

وقال شاويس إن مسؤولين اكراد قد التقوا بزعيم التحالف الوطني الشيعي (الذي يضم رئيس الوزراء نوري المالكي) ابراهيم الجعفري واجروا معه مفاوضات تمهيدية، وان جوا ايجابيا ساد اللقاء مما يبشر بتحقيق تقدم مستقبلا.

واضاف شاويس ان حكومة اقليم كردستان تعتقد بامكانية حل الخلاف باعتماد نسخة معدلة من مسودة قانون النفط وضعت عام 2007 كانت الاطراف السياسية قد اتفقت بشأنها آنفا.

وكانت سلطات الاقليم قد اغضبت السلطة المركزية بتوقيعها عقودا متعددة مع شركات نفطية عالمية، مثل اكسون وشيفرون، وهي عقود تعتبرها بغداد ملغاة وممثلة لميل الاكراد نحو المزيد من الاستقلالية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك