وفاة فلسطيني من غزة بعد أن أضرم النار في نفسه

آخر تحديث:  الاثنين، 3 سبتمبر/ أيلول، 2012، 12:20 GMT

نحو 80% من العائلات الفلسطينية في غزة تتلقى مساعدات غذائية من الأمم المتحدة ومنظمات دولية

توفي شاب من قطاع غزة يدعى إيهاب ابو ندى كان قد اضرم النار في نفسه بعد ان توجه إلى مشرحة مستشفى الشفاء بمدينة غزة الخميس الماضي، حسبما ذكر أطباء.

وقال والده إنه ارسل نجله للبحث عن عمل لأن العائلة تعاني ظروفا معيشية صعبة وبالكاد تلبي احتياجاتها.

وبحسب تقديرات الأمم المتحدة، فإن نسبة العمال في غزة تصل إلى نحو 30%.

ويقال إن نحو 80% من العائلات الموجودة في القطاع تتلقي مساعدات غذائية من وكالات الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية.

وبالرغم من أنه كانت هناك بعض الحالات السابقة اضرم فيها مواطنون من غزة النار في انفسهم بسبب مصاعب الحياة، فإن هذا يعتقد بأنها اول حالة وفاة بهذا السبب.

ويقول مراسل بي بي سي جون دونيسون إن الأمم المتحدة انتقدة بشدة تشديد الحظر الاقتصادي على القطاع من جانب إسرائيل ومصر حينما استولت حركة حماس الإسلامية على السلطة عام 2007.

البوعزيزي

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة التابعة لحماس اشرق القدرة إن إيهاب ابو ندى توفي متأثرا بجراحه ليل الأحد.

ونقلت تقارير عن والده قوله، "طلبت من ابني يوم الخميس أن يذهب ويبحث عن وظيفة لأنني لا أعمل وليس لدينا أي مصدر رزق".

ويقول مراسلنا جون دونيسون إن وفاة هذا الشاب الفلسطيني بعد أن اضرم النار في نفسه تذكر البعض بوفاة بائع الفاكهة والخضروات التونسي محمد البوعزيزي (26 عاما) الذي توفي بنفس الطريقة احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية الصعبة في بلاده وينظر إليه على نطاق واسع بأنه كان الشرارة التي اشعلت ما عرف بثورات الربيع العربي.

وكان شاب من غزة اضرم النار في نفسه بعد أن سكب البنزين على جسده العام الماضي امام أطفاله، وذلك بد أن خفضت السلطة الفلسطينية مرتبه الشهري، حسبما ذكرت تقارير فلسطينية، ولا يزال يتلقى العلاج في المستشفى.

وخلال الشهور الأخيرة، توفي إسرائيليان جراء إصابات لحقت بهما بعد أن اضشعلا النار في نفسيهما احتجاجا على خفض في برنامج الرعاية الاجتماعية الحكومي وارتفاع تكلفة المعيشة.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك