الجيش السوري "يقتحم" بلدة تل شهاب على الحدود مع الأردن

آخر تحديث:  الخميس، 6 سبتمبر/ أيلول، 2012، 23:14 GMT
درعا

درعا تتعرض من حين لآخر لهجمات الجيش السوري

قال ناشطون معارضون إن الجيش السوري هاجم بلدة تل شهاب على حدود سوريا مع الأردن.

وهذه البلدة هي نقطة عبور للاجئين السورين الفارين من القتال في بلادهم إلى الأراضي الأردنية.

وقالت جماعات المعارضة إن جنود الجيش السوري المدعومين بـ 20 دبابة على الأقل هاجموا البلدة الخميس.

ويذكر أن المعارضة المسلحة تسيطر على تل شهاب الواقعة في ريف درعا.

من ناحيتها، قالت السلطات السورية إن "الجهات المختصة هاجمت فلول الإرهابيين في تل شهاب وألقت القبض على عدد كبير منهم".

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" عن مصدر في محافظة درعا قوله إنه تم "تدمير 6 سيارات كان الإرهابيون يستخدمونها .. وتم تفكيك عدد من العبوات الناسفة ومصادرة كميات كبيرة من مادة السيفور والأدوية المسروقة".

وأشارت الوكالة إلى وقوع اشتباكات في مركز نصيب الحدودي في ريف درعا ما أسفر، كما قالت السلطات، عن "مقتل عدد من الإرهابيين منهم كمال أحمد الغوتاني زعيم "المجموعات الإرهابية" في قرية أم ولد، والإرهابيون محمد سليمان فيصل وسجيع خالد النعمة ومحمد خالد النعمة وعدنان الحسين، إضافة إلى إصابة متزعم المجموعة الإرهابي معروف العبود".

وتحدثت تقارير عن اندلاع قتال في مناطق أخرى في سوريا بما فيها مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين قرب العاصمة دمشق.

وقال ناشطون وسكان من المنطقة إن المخيم تعرض للقصف، ما أدى لمقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة عدد آخر.

وتشير صور فيديو بثها ناشطون على شبكة الإنترنت إلى ما يبدو أنه أجواء المنطقة بعد القصف. وتتضمن الصور عددا من المباني التي طالها دمار كبير.

عمليات دهم

وتقول لجان التنسيق المحلية، وهى شبكة تضم النشطاء المعارضين داخل سوريا، إن 67 شخصا على الأقل قتلوا يوم الخميس، معظمهم في العاصمة دمشق وجوارها.

وقالت اللجان إن عشرة أشخاص قتلوا في مدينة دير الزور شرقي سوريا بينما قتل ثمانية في درعا.

وقال الناشطون إن الجنود السوريين دهموا المنازل في تل شهاب واعتقلوا عددا من السكان في أثناء الهجوم على البلدة.

ويقول الأردن إن 183 ألف سوري دخلوا أراضيه منذ بدء الانتفاضة في سوريا. وكانت السلطات الأردنية قد أفادت في وقت سابق هذا الأسبوع بأن عدد اللاجئين الفارين إلى الأراضي الأردنية يبلغ نحو ألف سوري يوميا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك