دمشق: مقتل 6 من المدنيين وقوات حفظ النظام في انفجار دراجة مفخَّخة في حي ركن الدين

آخر تحديث:  الجمعة، 7 سبتمبر/ أيلول، 2012، 12:32 GMT
درعا

تشهد درعا اشتباكات عنيفة بين القوات المسلحة والمعارضة

أفادت الأنباء الواردة من سوريا بمقتل ستة من المدنيين وعناصر حفظ النظام جرَِّاء انفجار دراجة نارية مفخَّخة وقع الجمعة في حي ركن الدين الواقع على سفح جبل قاسيون المطل على العاصمة السورية دمشق.

وقال سكان محليون إن الدراجة المفخَّخة انفجرت قرب جامع الركنية في ساحة شمدين بمنطقة ركن الدين، مما أدى إلى سقوط عدد من الضحايا بين قتيل وجريح.

انتشار أمني

وقال السكان إن سيارات إسعاف هرعت فورا إلى موقع الحادث، كما شوهد انتشار أمني كثيف في المنطقة.

من جانبه آخر، عرض التلفزيون الرسمي السوري لقطات تلفزيونية قال إنها "الصور الأولى للتفجير الإرهابي الذي وقع أمام جامع الركنية لدى خروج المصلين منه، مما أسفر عن مقتل خمسة من عناصر حفظ النظام وإصابة آخرين بجروح".

وقالت المصادر الحكومية السورية إن "إرهابيين" فجروا الدراجة قرب الجامع المذكور، مضيفة أن صوت الانفجار سُمع في منطقتي ركن الدين والجسر الأبيض المجاورة.

وكانت المعارضة السورية قد دعت إلى التظاهر عقب صلاة الجمعة تحت شعار "حمص المحاصرة تناديكم".

غالبية كردية

يُشار إلى أن منطقة ركن الدين، التي تقطنها غالبية كردية، شهدت مظاهرات عدة منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد في 15 مارس/آذار من عام 2011.

ميدانيا، قالت المعارضة السورية أن إعدامات أودت بحياة 18 شخصاُ في منطقة دير العصافير في الريف الشرقي لدمشق. كما أشارت إلى سقوط أربعة قتلى مدنيين في منطقة حرستا القنطرة.

وفي دير الزور، قالت المعارضة إن خمسة قتلى سقطوا في منطقة الشحيل، بينما قُتل أربعة مدنيين نتيجة القصف على منطقة إحسم في ريف إدلب.

وفي حلب، نقلت المعارضة عن سقوط أربعة قتلى في حي الشيخ مقصود نتيجة عمليات القصف التي قامت بها القوات الحكومية.

جهاز آيباد

من جانب آخر قال مراسل وكالة الأنباء الفرنسية إن ضابطا رفيعا برتبة لواء في الحرس الجمهوري السوري كان يراقب الخميس من غرب حلب على جهاز "آيباد" سير المعارك التي تشهدها المدينة.

وقالت الوكالة إن الضابط المذكور كان يتابع عبر الجهاز تفاصيل خريطة تبث عبر برنامج "غوغل إيرث" وتظهر فيها كل منازل حي سيف الدولة.

وعلى طاولة قريبة منه وضعت أجهزة اتصال عائدة لمقاتلين من المعارضة يستخدمها اللواء للبقاء على اتصال مع ضباطه المنتشرين على الأرض والتنصت على محادثات مقاتلي المعارضة.

ونقلت الوكالة عن اللواء المذكور قوله لأحد ضباطه الميدانيين وهو يعطيه تعليماته: "تقدم حتى المربع الرابع، لكن لا تطلق النار على يمينك، لأنني أرسلت فريقا آخر من هذه الناحية حتى نحاصرهم".

وفي ريف درعا، قال الجيش السوري إن قواته "لاحقت فلول المسلحين في تل شهاب وألقت القبض على عدد كبير منهم".

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "سانا" عن مصدر في المحافظة قوله إن الجهات المختصة تمكنت من تدمير 6 سيارات كان "الإرهابيون" يستخدمونها، وفككت عددا من العبوات الناسفة، وصادرت كميات كبيرة من مادة السيفور والأدوية المسروقة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك