تركيا: مقتل شرطي في هجوم انتحاري في اسطنبول

آخر تحديث:  الثلاثاء، 11 سبتمبر/ أيلول، 2012، 12:19 GMT
انفجار في حي غازي باسطنبول

وقع الانفجار في حي غازي الشعبي، وهو معقل تاريخي للمنظمات الكردية.

افادت وكالة انباء الاناضول التركية بمقتل شرطي وجرح عدد من الاشخاص الثلاثاء في هجوم وصف بالانتحاري استهدف مركزا للشرطة في إحدى ضواحي اسطنبول.

وافادت تقارير بأن بعض الجرحى في حالة حرجة، وقد نقلوا الى مستشفى قريب، كما وجهت نداءات الى السكان للتبرع بالدم.

وقالت شبكة التلفزة التركية إن الهجوم الذي نفذه انتحاري وقع في حي غازي الشعبي، وهو معقل تاريخي للمنظمات الكردية والاحزاب اليسارية المتطرفة.

واظهرت تقارير تلفزيونية بثتها مظاهر الدمار في المدخل الرئيسي لبناية في الجزء الغربي من الحي، حيث ضرب طوق أمني حول المكان فيما هرعت سيارات الاسعاف الى الموقع.

ونقلت وكالة رويترز عن رئيس شرطة اسطنبول حسين تشابقين قوله "في البدء رمى (المهاجم) قنبلة يدوية، ثم فجر نفسه في مدخل بناية مركز الشرطة".

واضاف "قتل شرطي واحد كان يعمل في مدخل البناية".

وقال تشابقين للصحفيين إن عمر المهاجم الانتحاري يقدر بـ 25 عاما.

سلسلة هجمات

ولم تدع اي منظمة حتى الان مسؤوليتها عن الانفجار، لكنه يأتي على خلفية تكثف المعارك منذ بداية الصيف بين قوى الامن ومتمردي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق الاناضول.

وفي مايو/ايار قتل شرطي آخر في تفجير انتحاري في منطقة كايسيري وسط البلاد، واعلن حزب العمال الكردستاني المتمرد مسؤوليته عن الهجوم.

كما أدى هجوم بعبوة امام مركز للشرطة في غازي عنتاب (جنوب شرق اسطنبول) في الشهر الفائت الى مقتل عشرة اشخاص من بينهم اطفال. واتهمت السلطات حزب العمال الكردستاني الذي نفى مسؤوليته.

في تشرين الثاني/نوفمبر 2010 أدت عملية انتحارية في ساحة تقسيم في قلب اسطنبول الى اصابة 32 شخصا بجروح.

وقد تصاعد القتال بين القوات الحكومية ومسلحي حزب العمال الكردستاني في العام الماضي وبشكل خاص في مناطق جنوبي شرق البلاد ذات الغالبية الكردية.

وكان الجيش التركي قال الاثنين انه قتل 25 متمردا كرديا في سلسلة عمليات استهدفت قواعد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك