مصر: قوات الأمن تخلي ميدان التحرير من المتظاهرين المنددين بالفيلم المسيء للإسلام

آخر تحديث:  السبت، 15 سبتمبر/ أيلول، 2012، 08:34 GMT

مصر: إخلاء ميدان التحرير من المحتجين والقبض على العشرات

أخلت قوات الأمن المصرية ميدان التحرير من المتظاهرين والباعة الجائلين وألقت القبض على العشرات منهم. وقال وزير الداخلية أحمد جمال الدين الذي تواجد في الميدان أثناء عملية الإخلاء إن هذه الحملة بداية للتواجد الأمني الكامل في قلب الميدان المحوري.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

أخلت قوات الأمن المصرية ميدان التحرير من المتظاهرين وأغلقت عددا من الشوراع الجانبية المؤدية إليه بمنطقة وسط العاصمة، السبت، عقب أعمال الشغب التي اندلعت في محيط السفارة الأمريكية على خلفية فيلم "براءة المسلمين" المسيء للإسلام.

وطاردت عناصر من الأمن المركزي مدعومة بعدد من المدرعات العناصر "المثيرة للشغب" بشوارع وسط القاهرة والقت القبض على عشرات منهم تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية كافة بحقهم.

وصرح مصدر أمني بوزارة الداخلية أنه تم التواصل مع معظم القوى والتيارات السياسية والثورية واستنكرت جميعها تلك التصرفات "غير المسؤولة" من قبل تلك العناصر التي تصر على ارتكاب أفعال تعد جرائم وإتلاف من شأنها تعكير صفو الأمن العام .

وأكد أنه في ضوء إخفاق المبادرات المتتالية لوقف تلك الاعتداءات وانطلاقا من التزام أجهزة الأمن ومسؤولياتها عن حفظ الأمن وحماية المنشآت المهمة والدبلوماسية والسفارات الأجنبية وذلك وفقا لإلتزامات مصر الدولية ومبدأ المعاملة بالمثل، فإنه يتم الإعداد لإتخاذ إجراءات فاعلة لمواجهة "عناصر الشغب" التي "لاتمثل أيا من القوى أو التيارات أو الحركات السياسية أو الروابط الرياضية" باعتبارهم "خارجين على القانون" لقيامهم بالاعتداء وإتلاف المنشآت العامة والدبلوماسية ومهاجمة رجال الشرطة وتعريض أمن وسلامة المجتمع للخطر.

تفقد محيط السفارة

وفي هذا الإطار قام اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية بتفقد موقع الأحداث بميدان التحرير ومحيط السفارة الأمريكية، وقال إن إقدام قوات الأمن على اخلاء الميدان صباح السبت جاء بعد استنكار معظم القوى والتيارات السياسية والثورية للتصرفات "غير المسؤولة" للعناصر الموجودة بمحيط السفارة.

وأوضح وزير الداخلية أن الحملة الأمنية التي قامت بها قوات الداخلية صباح اليوم على ميدان التحرير تعتبر بداية حقيقية لوجود فاعل ودائم للشرطة المصرية داخل الميدان الذي شهد انفلاتا أمنيا كبيرا بعد الثورة المصرية العام الماضي من خلال وجود أعداد كبيرة من الباعة الجائلين وعدم انتظام حركة السير والمرور ووجود الكثير من إشغالات الطريق وخيام الاعتصام والتظاهر التي تشوه الوجه الحضاري لمنطقة وسط القاهرة .

من ناحية أخرى أفاد بيان لوزارة الداخلية بأن 99 من رجال الشرطة أصيبوا خلال المواجهات مع المحتجين على الفيلم المسيء بينهم 7 أصيبوا باطلاقات خرطوش، وأنه تم القبض على 142 متهما بالاعتداء على قوات الشرطة واتلاف الممتكات العامة والخاصة وقررت النيابة العامة حبس 55 منهم على ذمة التحقيقات.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك