إزالة صور تناصر الثورة من حوائط شوارع القاهرة

آخر تحديث:  الأربعاء، 19 سبتمبر/ أيلول، 2012، 08:22 GMT
القاهرة

إحدى الصور عن أحداث بورسعيد

أزال مسؤولون تابعون لمحافظة القاهرة صورا مرسومة تناصر الثورة المصرية من على حوائط ميدان التحرير وشارع محمد محمود بقلب القاهرة.

وأثار هذا غضب ناشطين اتهموا الحكومة التي يهيمن عليها الإسلاميون بإضمار العداء لثورة الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني، حسبما نقل شهود عيان وإعلاميون مصريون.

وقال يسري فودة مقدم برنامج "آخر كلام" على قناة أون تي في إن سيارتين تابعتين للإدارة المحلية طافتا بالميدان والشوارع المحيطة به لإزالة كافة الصور المعبرة عن التضامن مع ضحايا الثورة وما تلاها من أحداث أهمها مواجهات شارع محمد محمود ومباراة بورسعيد.

وفي ساعة مبكرة من صباح الأربعاء نفت قيادة قوات الأمن المركزى المتمركزة في شارع محمد محمود مسؤوليتها عن إزالة الصور المرسومة من على حوائط الجامعة الأمريكية، وأوضحت أن عمال الحى التابعين لمحافظة القاهرة قاموا بإزالة هذه الصور فى إطار حملتهم لتنظيف ميدان التحرير.

وتناقل الناشطون عبر الإنترنت صورا تفيد تحدي بعض الرسامين لهذا الإجراء، إذ توافد عدد منهم على شارع محمد محمود لإعادة الصور مرة أخرى.

وقالت صحيفة "اليوم السابع" إن زياد العليمى عضو مجلس الشعب السابق كان يقف متضامنا مع الرسامين الذين أخذوا يخطون لوحات جديدة.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك