خارجية أمريكا تنتقد "سي ان ان" لاستخدامها معلومات شخصية لسفير راحل

آخر تحديث:  الاثنين، 24 سبتمبر/ أيلول، 2012، 09:17 GMT

السفير الأمريكي كان لديه مخاوف مسبقة بشأن التهديدات الأمنية في بنغازي

انتقدت الخارجية الأمريكية الأحد محطة "سي إن إن" التليفزيونية بسبب استخدامها معلومات مدوَّنة في مفكرة السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز الذي قُتل في القنصلية الأمريكية في مدينة بنغازي الليبية في الحادي عشر من الشهر الجاري.

وقال المتحدث باسم الخارجية فيليب رينز في تصريحات لبي بي سي إن تصرف المحطة الأمريكية "مقزز" بحسب تعبيره لإنها استخدمت مذكرات السفير الشخصية رغم رفض عائلته. وأضاف لقد كانت رغبة عائلة السفير واضحة بهذا الشأن.

وأوضح رينز قائلا "عندما طلبت المحطة موافقة عائلة السفير الراحل على الاستعانه بمفكرته الشخصية كمصدر اخباري قوبل طلبهم بالرفض".

وأضاف أن سلامة الدبلوماسيين والقوات الأمريكية خارج البلاد كانت دائما محور اهتمام الخارجية الامريكية.

وقالت "سي ان ان" إن ستيفنز كان لديه مخاوف بشأن التهديدات الأمنية في بنغازي.

كان مراسل للمحطة الامريكية وجد مفكرة السفير الشخصية في موقع الهجمات في بنغازي لكن المحطة نسبت المعلومات التي كانت مذكورة في هذه المفكرة إلى مصدر مقرب للسفير الامريكي في بنغازي.

وطلبت أسرة السفير الاطلاع على محتوى المفكرة قبل نشر أي معلومة بها.

كان السفير الأمريكي وثلاثة دبلوماسيين أخرين قتلوا في أحداث عنف جرت عند القنصلية الامريكية في ليبيا احتجاجا على فيلم أنتج في أمريكا يسيء لنبي الاسلام محمد.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك