اعتقال ابن عم الزرقاوي على الحدود السورية

آخر تحديث:  الثلاثاء، 25 سبتمبر/ أيلول، 2012، 14:01 GMT
مقاتلون إسلاميون في سوريا

مقاتلون إسلاميون في سوريا

قال محام إسلامي أردني إن السلطات الأردنية اعتقلت ابن عم أبو مصعب الزرقاوي على الحدود السورية أثناء محاولته الالتحاق "بالمجاهدين" في سوريا.

وقال المحامي موسى عبداللات لوكالة فرانس برس إن سلطات الأمن على الحدود الأردنية السورية ألقت القبض على ستة من المجاهدين بينهم "أبو أسيد" ابن عم الزرقاوي ، بينما كانوا يحاولون الوصول الى سوريا.

يذكر أن الزرقاوي كان قد قتل في العراق نتيجة غارة جوية أمريكية عام 2006.

وقال المحامي انه يتوقع أن تقدم لائحة اتهام ضد المعتقلين وأن يحكموا بما بين 5-15 سنة سجن.

وكان بيان حكومي قد تحدث عن اشتباك مع مسلحين بالقرب من الحدود السورية وإلقاء القبض عليهم جميعا.

وقال عبداللات ان حوالي "مئة من المجاهدين التحقوا بلواء التوحيد في سوريا وان ستة منهم قد استشهدوا".

وكان عشرة آخرون من "الجهاديين" قد اعتقلوا في الأردن في شهري ابريل/نيسان ويونيو/حزيران الماضيين حين محاولتهم اجتياز الحدود.

يذكر ان الأردن شددت الاجراءات الأمنية على طول حدودها مع سوريا منذ اندلاع الانتفاضة ضد نظام الرئيس بشار الأسد في منتصف شهر مارس/آذار من العام الماضي.

وتستضيف الأردن 200 ألف لاجئ سوري ممن نزحوا عن بلدهم نتيجة أحداث العنف.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك