وزير الدفاع الامريكي: النظام السوري ينقل اسلحته الكيماوية الى مخابئ آمنة

آخر تحديث:  الجمعة، 28 سبتمبر/ أيلول، 2012، 16:10 GMT
ليون بانيتا

ليون بانيتا

قال وزير الدفاع الامريكي ليون بانيتا إن الحكومة السورية نقلت جزءا من ترسانتها الكيماوية الى مخابئ آمنة بينما تواصل التصدي للمعارضة المسلحة.

واضاف بانيتا ان المعلومات الاستخبارية المتوفرة تفيد بأن هناك "تحرك محدود" لتأمين الاسلحة الكيماوية السورية، ولكن "المرافق الرئيسية" ما زالت تعمل.

وقال إن الولايات المتحدة لا تملك معلومات مؤكدة أو موثوقة حول وقوع أسلحة كيماوية لدى قوات المعارضة السورية، وأضاف أن قوات المعارضة تقول إن هذه التقارير تشير إلى احتمال قيام الحكومة السورية بهجوم بالأسحلة الكيماوية.

وكانت سوريا قد اعترفت بامتلاك ترسانة كيماوية كبيرة، مما حدا بالرئيس الامريكي باراك اوباما الى تحذير دمشق من مغبة استخدامها في العمليات العسكرية المستمرة قائلا إنها ستخضع للمحاسبة اذا فعلت ذلك.

وقال بانيتا للصحفيين في مقر وزارة الدفاع بواشنطن "ثمة معلومات استخبارية تفيد بأن السوريين ينقلون بعض اسلحتهم الكيماوية الى مواقع اكثر امنا."

يذكر ان سوريا، التي لم توقع على اتفاقية الاسلحة الكيماوية الدولية، تمتلك كميات من غازي الخردل والسارين (وهو سم عصبي سريع الفاعلية).

وتقول وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية إن هذه الغازات يمكن ايصالها الى اهدافها بالطائرات او الصواريخ البالستية او المدفعية، ولكن لا توجد ادلة ثتبت ان النظام السوري قد استخدمها في حربه مع المعارضة المسلحة.

أما على الصعيد الميداني فتستمر الاشتباكات في مناطق مختلفة من سوريا و أعلنت قوات المعارضة أنها شنت ما أسمته بمعركة حاسمة في حلب ثاني أكبر مدينة في سوريا.

هذا ووردت أنباء تقول إن قوات المعارضة لم تحرز تقدما واضحا كما أشار النشطاء و السكان أن الاشتباكات امتدت إلى أحياء كانت هادئة وبدأت عناصر مسلحة من حزب العمال الكردستاني الذي يعتقد أنه موال للقوات الجيش السوري بدأت تتدخل بشكل متزايد في الاشتباكات.

وقال مدير المرصد السورى لحقوق الانسان رامي عبد الرجمن ومقره لندن إن أكثر من خمسة وستين شخصا قتلوا اليوم في مناطق متفرقة من سوريا من بينهم ستة وأربعون مدنيا ومقاتل، ومنشقان اثنان عن القوات السورية، وسبعة عشر عسكريا حكوميا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك