اطباء بلا حدود توقف اعمالها جنوب دولة جنوب السودان لتصاعد العنف

آخر تحديث:  الأحد، 30 سبتمبر/ أيلول، 2012، 13:08 GMT

ترعي منظمة اطباء بلا حدود الاف المرضى في دولة جنوب السودان

اعلنت منظمة اطباء بلا حدود تعليق عملها في المناطق المحيطة بمدينة بيبور جنوب دولة جنوب السودان بسبب تصاعد اعمال العنف في المنطقة.

وقالت المنظمة ان اطقم العمل التابعة لها في عدة قرى في المنطقة اضطروا الى الجلاء عن مكاتبهم وفروا الى مناطق اخرى.

وقال مارتن بلوت محرر بي بي سي لشؤون افريقيا ان التهديدات تأتي من جماعة مسلحة يقودها دافيد يايا.

وتمكن يايا من استقطاب عشرات الشباب من قبيلة موري والذين يشعرون بالغضب من تصرفات جنود جيش جنوب السودان المتمركزين في المنطقة وينتمي اغلبهم الى قبيلة اخرى.

وقد تداول السكان المحليون انباء عن انتهاكات ارتكبها جنود الجيش في المنطقة منها ضرب وتعذيب واغتصاب.

من جانبها اكدت ممثلة الامم المتحدة هيلد جونسون انها تراقب تطورات الاوضاع عن كثب مؤكدة ان الامم المتحدة تخطط لزيادة العناصر العسكرية التابعة لها في المنطقة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك