البحرين: محاكمة 32 معارضا بتهمة مهاجمة مركز للشرطة في سترة

آخر تحديث:  الأحد، 30 سبتمبر/ أيلول، 2012، 19:27 GMT

تشهد البحرين احتجاجات شعبية منذ شهر فبراير/ شباط 2011 للمطالبة بإجراء إصلاحات سياسية في البلاد

أعلنت النيابة العامة في البحرين الأحد أن 32 بحرينيا سيواجهون محاكمة بتهمة مهاجمة مركز للشرطة في قرية سترة الشيعية بقنابل المولوتوف الحارقة.

ونقلت وكالة أنباء البحرين الرسمية عن محمد الدوسري، وكيل النائب العام، قوله إن النيابة قد أنهت تحقيقاتها في قضية الهجوم "الإرهابي" على مركز شرطة سترة وإشعال حريق فيه بواسطة الزجاجات الحارقة.

وقال الدوسري إن النيابة أحالت 32 متهماً للمحكمة الكبرى الجنائية وطلبت معاقبتهم بتهم إشعال حريق في الأملاك العامة والاشتراك بأعمال شغب وحيازة زجاجات قابلة للإشتعال ومفرقعات لا يجوز الترخيص بحيازتها وصناعتها، بالإضافة إلى سلاح أبيض ( سكين) من غير ترخيص.

وأضاف أن المحكمة المختصة حددت جلسة 18 أكتوبر/تشرين الأول المقبل للنظر بقضية المتهمين، وبينهم 15 فارا من وجه العدالة صدر أمر بالقبض عليهم.

"منتهكو القانون"

وذكر الدوسري أن بلاغاً ورد من الإدارة الأمنية أفاد بقيام أكثر من 100 شخص من منتهكي القانون ومثيري الشغب بالهجوم بالعبوات الحارقة والقضبان (الأسياخ) الحديدية والحجارة على مركز شرطة سترة.

وقال إن هدف المهاجمين كان حرق المركز واستهداف حياة رجال الشرطة المتواجدين بداخله، "فترتب على ذلك العمل الإجرامي إصابة أحد أفراد الحراسة وإلحاق ضرر بالمبنى".

وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية المختصة قامت بتفتيش مساكن المشتبه بهم وعثرت فيها على مفرقعات وأسلحة بيضاء (سكاكين) لدى البعض منهم.

هذا ولم يتسن لـ بي بي سي الوصول إلى المتهمين أو من يمثلهم للوقوف على صحة الاتهامات الموجهة إليهم من قبل السلطات البحرينية.

مقتل صبي

ويأتي الإعلان عن محاكمة المتهمين بعد يوم من مقتل فتى بحريني، يبلغ من العمر 17 عاما، في اشتباكات مع قوات الأمن البحرينية في قرية الصدد الواقعة جنوب غربي العاصمة المنامه، بحسب المعارضة وبيان حكومي رسمي.

وأوردت وزارة الداخلية في بيان أن المتظاهر قتل بينما كانت الشرطة تقوم بصد هجوم متظاهرين على دورية شرطة في قرية قريبة من المنامة.

واحتشد آلاف المتظاهرين يوم الجمعة الماضي في مظاهرة مرخص لها من قبل الحكومة دعت لها جماعة الوفاق الوطني الإسلامية، أكبر تيار شيعي معارض في البحرين.

وقالت الجمعية المذكورة "إن قوات الأمن قتلت علي حسين نعمة بعد استهدافه بشكل مباشر ومتعمد من مسافة قريبة".

وتشهد المملكة الخليجية الصغيرة اضطرابات منذ شباط/فبراير 2011 يقودها الشيعة ضد أسرة آل خليفة السنية التي تحكم الجزيرة منذ نحو 250 عاما.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك