القوات الصومالية والافريقية تؤمن مدينة وانلا وين

آخر تحديث:  الأحد، 7 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 15:46 GMT
الصومال

تستهدف القوات الافريقية المناطق التي يسيطر عليها مقاتلو الشباب

تقول قوات الاتحاد الافريقي والقوات الصومالية انها أمنت بلدة وانلا وين التي تقع على بعد 90 كيلومترا من مقديشو وكان يسيطر عليها الاسلاميون.

ويعد ذلك احدث تقدم للقوات الصومالية والقوات الافريقية على حساب المناطق التي كانت تسيطر عليها حركة الشباب الاسلامية.

كما امنت القوات الصومالية والاقليمية ايضا القاعدة الجوية السابقة للتدريب في بالي دوغل والقريبة من المدينة.

وتتقدم القوات الافريقية والصومالية عبر الطريق ما بين مقديشو ومدينة بيدوا التي استولت عليها القوات الاثيوبية في فبراير/شباط الماضي.

وقالت قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي (اميسوم) انها بدأت السبت التقدم عبر الطريق البالغ طوله 211 كيلومترا من افغويه، غرب مقديشو، الى بيدوا.

وقال قائد قوة اميسوم الجنرال اندرو غوتي: "ان تأمين وانلا وين يسمح بحرية حركة السكان الذين حددت حركتهم حتى الان، ولم يكن بمقدورهم الانصراف الى اعمالهم وشؤونهم اليومية نتيجة القيود التي فرضتها حركة الشباب".

واضاف: "كما ان ذلك سيسهل توفير المساعدة الانسانية المطلوبة بشدة للسكان المحليين".

وتقول قوة الاتحاد الافريقي ايضا ان تقدمها هذا سيحرم حركة الشباب من الضرائب غير القانونية التي يحصلونها من المنطقة.

وكانت القوات الافريقية طردت مسلحي الشباب من مقديشو في اغسطس/اب 2011.

ومنذ ذلك الحين تمكنت، ومعها القوات الموالية للحكومة، من تأمين معظم المدن والبلدات التي كانت بايدي المتشددين.

وفي وقت سابق من الاسبوع استولت القوات الافريقية والحكومية على مدينة كيسمايو الساحلية، اخر معاقل الشباب القوية.

الا ان مقاتلي الشباب ما زالوا ناشطين في المناطق الريفية باغلب انحاء جنوب ووسط البلاد وشنوا هجمات انتحارية في المدن التي فقدوا السيطرة عليها.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك