الحكومة الاردنية الجديدة تؤدي اليمين

آخر تحديث:  الخميس، 11 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 18:10 GMT
الملك عبد الله

عين الملك عبد الله رئيس الحكومة الجديد يوم الأربعاء خلفا لفايز الطراونة.

أدت الحكومة الجديدة في الأردن برئاسة عبد الله النسور اليمين القانونية يوم الخميس أمام العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الذي كلفها بالاعداد لأول انتخابات برلمانية في الأردن بعد الربيع العربي.

وشغل النسور (73 عاما) العديد من المناصب الوزارية الرفيعة على مدى أكثر من عقدين في العمل العام لكنه أيد دعوات المعارضة لإجراء اصلاحات واسعة النطاق.

وعين الملك عبد الله رئيس الحكومة الجديد يوم الأربعاء خلفا لفايز الطراونة بعد أسبوع من حل البرلمان الذي كان يهيمن عليه نواب عشائريون في منتصف فترته البالغة أربعة أعوام. ويتعين اجراء الانتخابات الجديدة في غضون أربعة أشهر.

واحتفظ وزير الخارجية ناصر جودة ووزير المالية سليمان الحافظ الذي تفاوض للحصول على قرض بقيمة ملياري دولار من صندوق النقد الدولي بمنصبيهما في حكومة أصغر تضم 21 وزيرا هيمن عليها المحافظون الذين كانوا يهيمنون أيضا على الحكومات السابقة.

وينحدر اولئك من مناطق العشائر التي تشكل العمود الفقري للجيش وقوات الأمن.

وثلاثة فقط من الوزراء من اصل فلسطيني. ويشكل ذوو الأصول الفلسطينية أغلبية سكان الأردن البالغ عددهم نحو سبعة ملايين نسمة لكن تمثيلهم في الحكومة والبرلمان ضعيف رغم أن نخبتهم تهيمن على الاقتصاد.

وقال النسور إن مهمته الرئيسية هي الاعداد للانتخابات واستعادة الثقة الشعبية في نظام طالما شابته اتهامات بتدخل السلطات فيه.

وأضاف أن التحدي الرئيسي هو إجراء انتخابات حرة ونزيهة.

ويقاطع الاسلاميون الذين يشكلون قوة المعارضة الفعالة الوحيدة الانتخابات مطالبين بقانون انتخابات أكثر ديمقراطية.

ويقول الإسلاميون إن القانون الحالي يمنح العشائر الموالية للحكومة في المناطق منخفضة الكثافة السكانية حصة من مقاعد البرلمان أكبر من المخصصة للمدن معاقلهم الرئيسية حيث أغلبية السكان من أصل فلسطيني.

واضطر الملك الذي تولى الحكم في 1999 لاتخاذ خطوات نحو مزيد من الديمقراطية استجابة لاحتجاجات تستلهم انتفاضات الربيع العربي. غير أن قاعدة سلطته العشائرية قاومت ذلك حيث ترى الاصلاحات تهديدا لمزاياها السياسية والاقتصادية.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك