إسرائيل تطالب الامم المتحدة بإقناع ناشطين بالعدول عن نيتهم الابحار الى غزة

آخر تحديث:  الأربعاء، 17 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 01:06 GMT
غزة

يقل الزورق ناشطين من جنسيات مختلفة

ناشد رون بروسور المندوب الاسرائيلي لدى المنظمة الدولية امينها العام بان كي مون ورئيس الدورة الحالية لمجلس الامن المندوب الغواتيمالي غيرت روزنثال اقناع ناشطين ينوون التوجه الى غزة بحرا على ظهر زورق شراعي سويدي بالعدول عن خطتهم وعدم محاولة كسر الحصار الذي تفرضه اسرائيل على القطاع.

وجاء في رسالة وجهها بروسور للامين العام ورئيس مجلس الامن "اناشد الامين العام ومجلس الامن وكل اعضاء المجتمع الدولي الذين يتحلون بالمسؤولية ان يتخذوا الخطوات الفورية الكفيلة بوضع حد لهذا الاستفزاز."

وقال بروسور في رسالته إن الزورق - واسمه "ايستيل" - قد ابحر من ميناء نابولي الايطالي السبت الماضي ويتوقع وصوله الى غزة في غضون اسبوع.

وأكد الدبلوماسي الاسرائيلي ان الحصار الذي تفرضه سلطات بلاده على غزة دوافعه امنية بحتة، واضاف "ليس من سلعة مدنية واحدة ممنوع دخولها الى غزة."

وقال في رسالته "أريد ان اؤكد ان اسرائيل لا تريد خوض مواجهات، ولكنها مصممة على فرض الحصار البحري على غزة وستتخذ كل الاجراءات المشروعة في سبيل ذلك."

وحذر بروسور من ان "هذا الاستفزاز الواضح يذكي التوتر وقد يؤدي الى تصعيد خطير."

يذكر ان ائتلافا مؤيدا للفلسطينيين هو الذي نظم رحلة الزورق ايستيل الذي يحمل مواد اغاثة اضافة الى طاقم مكون من ناشطين كنديين واسرائيليين ونرويجيين وسويديين وامريكيين.

وتقول اسرائيل إن الغرض من حصارها البحري - الذي بدأت بفرضه في يونيو / حزيران 2006 - منع وصول الاسلحة الى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك