إصابة الرئيس الموريتاني بعد تعرضه لإطلاق نار في نواكشوط

آخر تحديث:  السبت، 13 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 22:46 GMT

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز

أصيب الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بعد تعرضه لإطلاق نار، ويخضع الآن لجراحة في مستشفى عسكري في العاصمة نواكشوط.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر في الرئاسة ومصدرين عسكريين قولهما السبت إن عبد العزيز كان مسافرا على أحد الطرق حينما وقع الحادث، دون إعطاء أي تفاصيل أخرى.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الأمن أغلقت الطرق المؤدية للمستشفى.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة فرانس برس أن الرئيس الموريتاني أصيب بعد تعرضه لاطلاق نار من رجل مسلح "استهدفه مباشرة".

ونقلت عن مصدر أمني موريتاني قوله إن الرئيس الموريتاني أصيب لحظة وجوده داخل سيارته قرب نواكشوط، لكن حياته "ليست في خطر".

وقال المصدر إن ولد عبد العزيز "أصيب بجروح طفيفة في الذراع جراء رصاصة" أطلقها عليه شخص يركب دراجة بينما كان في سيارته متجها إلى شمال العاصمة نواكشوط، مشيرا إلى أنه نقل للمستشفى العسكري لتلقي العلاج.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك