مقتل 6 في هجمات شمالي العراق

آخر تحديث:  الاثنين، 15 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 12:35 GMT
حطام سيارة مفخخة

حطام سيارة مفخخة

قتل ما لا يقل عن ستة أشخاص في سلسلة هجمات بالقنابل والبنادق استهدفت قوات الأمن شمالي العراق، حسب مسؤولين.

وكان بين القتلى ثلاثة من رجال الشرطة وعضوان في جماعة مسلحة سنية هي "مجلس الصحوة" في المنطقة.

وقد قتل اثنان من رجال الامن نتيجة إطلاق النار عليهما عند حاجز تفتيش في طوز خورماتو، وجرح تسعة أشخاص حين فجرت سيارة مفخخة عند مدخل البلدة.

وقتل رجل الأمن الثالث نتيجة تفجير سيارة مفخخة في مدينة كركوك.

وفي حادث آخر دهم مسلحون منزل أخوين غرب مدينة سامراء، حسب مسؤولين أمنيين وطبيين، وقد قتل الشقيقان، وهما عضوان في مجلس الصحوات، بالإضافة إلى والدهما، حسب مسؤولين.

يذكر أن تشكيل ما يعرف بمجالس الصحوات بدأ عام 2006 عندما انقلب رجال من القبائل العراقية على تنظيم "القاعدة" وبدأوا بالقتال الى جانب القوات الأمريكية والجيش العراقي.

ويتعرض رجال مجالس الصحوات لاستهداف مسلحين سنيين يعتبرونهم "خونة".

وفي حادث منفصل تعرض حاجز للتفتيش تابع للجيش لهجوم جنوب مدينة بغداد، ما أدى إلى جرح ثلاثة جنود، حسب مصادر وزارة الداخلية.

وتعرض رجال شرطة لهجوم في مدينتي الموصل وبعقوبة مساء الأحد، مما أدى إلى مقتل ضابط شرطة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك