قضاة فرنسيون يحققون في ملابسات وفاة عرفات ويستجوبون أرملته

آخر تحديث:  الأربعاء، 17 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 16:55 GMT
عرفات

ما زالت التحقيقات في ملابسات وفاة عرفات في مراحلها الأولى

استجوب قضاة فرنسيون أرملة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات كشاهدة خلال تحقيقات تجرى للوقوف على ملابسات وفاة الزعيم الراحل.

وقال مصدر لوكالة "فرانس برس" للأنباء إن المحققين تحدثوا الشهر الماضي في فرنسا مع سهى عرفات التي تعتقد ان وفاة زوجها ربما كانت نتيجة دس سم له.

يذكر ان علماء سويسريين رصدوا أخيراً مستويات عالية من مادة البولونيوم -210 المشعة في متعلقات شخصية لعرفات.

ومن المقرر ان يصاحب فريق العلماء ممثلو الادعاء الفرنسيون الى الضفة الغربية الشهر المقبل.

جدير بالذكر ان الزعيم الراحل توفي في فرنسا عام 2004 بعد سكتة دماغية جراء اعتلالات اصابت الدم.

وبدأت التحقيقات بشأن ملابسات وفاته في اغسطس/اب بعد ان رصد معهد فيزياء الاشعاع التابع لجامعة لوزان في سويسرا كميات "كبيرة" من مادة البولونيوم -210 المشعة في عينات اخذت من متعلقات شخصية لعرفات.

وقال العلماء في المعهد المذكور إن مستويات الاشعاع المرصودة وصلت في بعض الحالات الى عشر مرات ضعف حد السيطرة، واضافوا ان معظم مادة البولونيوم لم تتوافر من مصادر طبيعية.

حقائق عن مادة البولونيوم - 210

• عنصر سام شديد الاشعاع

• يوجد في الاغذية بكميات صغيرة

• تتكون كميات صغيرة على نحو طبيعي في الجسم

• يمكن تصنيعها عن طريق قصف النيترونات

• لها استخدامات صناعية مثل الاجهزة المضادة للاستاتيكية

• شديدة الخطورة حال بلع جرعة كبيرة

• التعرض الخارجي للمادة لا يشكل خطورة الا في حالة البلع

• توجد في التبغ

وما زالت التحقيقات في مراحلها الاولى حيث من المعتزم ان تفضي النتائج المتاحة الى اتخاذ ممثلي الادعاء قرارهم بمواصلة سير التحقيقات بناء على الادلة المتوفرة.

ومن المتوقع ان يصل ممثلو الادعاء الى مدينة رام الله في الضفة الغربية في السادس والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني لاستخراج رفات عرفات من قبره القابع في مجمع الرئاسة.

وقالت السلطة الفلسطينية انها ستسمح باستخراج الجثة، في حين قال مسؤولون بارزون ان ذلك لن يحدث على الارجح الا بناء على اطلاق تحقيقات دولية من جانب مجلس الامن الدولي او محكمة العدل الدولية.

وكان عرفات، الذي تولى رئاسة منظمة التحرير الفلسطينية لمدة 35 عاما ومنصب أول رئيس للسلطة الفلسطينية عام 1996، قد اصيب بإعياء شديد في اكتوبر/تشرين الاول عام 2004 في مجمعه الرئاسي.

وبعد اسبوعين سافر للعلاج في احد المستشفيات العسكرية الفرنسية في العاصمة باريس الى ان توفي في الحادي عشر من نوفمبر/تشرين الثاني عام 2004 عن عمر ناهز 74 عاما.

وفي عام 2005 حصلت صحيفة (نيويورك تايمز ) على نسخة من التقارير الطبية عن حالة عرفات والتي افادت بانه توفي جراء سكتة دماغية نتيجة حدوث نزيف شديد.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك