انباء عن نية اكسون موبيل الانسحاب من مشروع نفطي جنوب العراق

آخر تحديث:  الجمعة، 19 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 00:08 GMT

يصل اجمالي احتياطي النفط في مشروع غرب القرنة1 الى اكثر من 8 مليارات برميل

اعلنت مصادر ديبلوماسية ان شركة اكسون موبيل الامريكية ترغب في التخلي عن مشروعها النفطي في جنوب العراق.

وتعتبر الخطوة تهديدا مباشرا لطموحات العراق بالتوسع في مجال التنقيب عن النفط ومصادر الطاقة.

وتأتي الخطوة من جانب اكبر شركة نفطية عالمية بسبب انخفاض الارباح المتوقع ان تجنيها من مخزون النفط في حقل غرب القرنة1 والذي يزيد حجم احتياطاته عن 8 مليارات برميل.

واوضحت مصادر من الشركة ان انسحابها من المشروع قد يتعارض مع العقد الذي ابرمته العام الماضي للبحث عن مخزون النفط في مناطق الحكم الذاتي للاكراد شمال العراق وهي الصفقة التى ادانتها حكومة بغداد واعتبرتها غير قانونية.

وقد ابلغ بعض المسؤولين في الشركة وزارة الخارجية الامريكية انهم يرغبون في بيع اسهمهم في مشروع غرب القرنة1 والتى تبلغ نسبتها نحو 60% من اجمالي المشروع.

و اكدت مصادر امريكية ان اكسون موبيل في انتظار العثور على مشترى لاسهمها لكي تنسحب من المشروع موضحا ان العراق يسعى الى استبدال الشركة باخرى روسية او صينية حتى يعطي درسا للشركات الامريكية,

في هذه الاثناء قال مصدران حكوميان عراقيان بارزان يوم الخميس إن اكسون موبيل لم تبلغ العراق باعتزامها الخروج من مشروع غرب القرنة1 وانه لم تعقد أي اجتماعات بين الطرفين لبحث مثل هذا القرار.

وقال مسؤول عراقي طلب عدم الكشف عن هويته لانه غير مصرح له بالحديث الى وسائل الإعلام "لم نجتمع مع أكسون لبحث انسحابها من عقد غرب القرنة واكسون لم تبلغنا باعتزامها الانسحاب".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك