الجامعة العربية: احتمال "ضعيف" بالتوصل إلى هدنة في سوريا

آخر تحديث:  الاثنين، 22 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 07:48 GMT

تفجير وسط دمشق ومقتل العشرات في مناطق سورية عدة

قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا ان 91 شخصا قتلوا بنيران القوات الحكومية معظمهم في دمشق وريفها وحلب. وقد ارتفع عدد قتلى التفجير الذي وقع في ساحة باب توما في العاصمة السورية دمشق إلى ثلاثة عشر شخصا وتسعة وعشرين جريحًا.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قال أحمد بن حلي مساعد أمين عام جامعة الدول العربية الإثنين إن الأمل بالتوصل الى هدنة بين الفريقين المتصارعين في سوريا أثناء عيد الأضحى "ضعيف."

وقال بن حلي في تصريحات ادلى بها في دبي على هامش منتدى الطاقة العالمي ونقلتها عنه وكالة فرانس برس "لسوء الطالع، ما زال الامل بالتوصل الى هدنة خلال عيد الاضحى ضعيفا."

وفسر بن حلي تشاؤمه بالقول "كافة المؤشرات المتوفرة على الارض ومن الحكومة تشير الى انعدام اي رغبة صادقة بالالتزام بهدنة."

وكان المبعوث الدولي والعربي الاخضر الابراهيمي قد ناشد جانبي النزاع في سوريا امس الاحد الالتزام بوقف لاطلاق النار خلال عطلة العيد التي تبدأ يوم الجمعة المقبل.

وكان الابراهيمي قد زار دولا عدة ذات نفوذ في سوريا في الاسبوع الماضي، بما فيها لبنان وايران، محذرا بأن العنف الدائر في سوريا قد يحرق المنطقة بأسرها.

في غضون ذلك، واصلت قوات الحكومة السورية دك مواقع المعارضة المسلحة في دمشق والمحافظات الشمالية فجر الاحد، بينما اندلع قتال عنيف في حلب والعاصمة دمشق، حسبما اورد المرصد السوري لحقوق الانسان.

سوريا

اطفال يلهون بدبابة اعطبت في القتال في محافظة ادلب

وقال المرصد المعارض ومقره بريطانيا إن اشتباكات اندلعت بين القوات الحكومية والمعارضين في ضواحي دمشق الشمالية الشرقية، وذلك عندما حاولت وحدة من قوات الجيش السوري اقتحام بلدة حرستا التي تسيطر عليها المعارضة.

وكان القتال الذي دار في محيط حرستا يوم امس الاحد قد اسفر عن مقتل ثمانية مدنيين على الاقل وعدد مماثل من مقاتلي المعارضة.

اما في حلب، فقد قتل معارض واحد في حي الميدان فجر الاثنين، بينما تواصلت الاشتباكات في احياء صلاح الدين والاذاعة والبلدة القديمة.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان قد اعلن في وقت سابق ان حصيلة المعارك التي دارت الاحد في عموم البلاد بلغت 173 قتيلا (65 مدنيا و46 من المعارضين و62 من عناصر القوات الحكومية).

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك