أحمدي نجاد يمنع من زيارة سجن "إيفين"

آخر تحديث:  الأحد، 21 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 19:22 GMT
محمود أحمدي نجاد

رفض السماح بزيارة السجن مؤشر على تضاؤل نفوذ أحمدي نجاد

رفضت السلطات القضائية في إيران السماح للرئيس محمود أحمدي نجاد بزيارة أحد معاونيه في سجن "إيفين" قرب طهران، في مؤشر على تدني نفوذه السياسي.

وقالت السلطات إن زيارة السجن غير ملائمة في هذا الوقت.

وكان المعاون كاسرا ناجي قد اعتقل أثناء وجود أحمدي نجاد في نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، بتهمة إهانة زعماء إيرانيين.

وقال متحدث باسم السلطات القضائية في تبريره لرفض طلب الزيارة إن هناك قضايا أهم في حياة البلاد من المفروض أن تشغل الرئيس، كالوضع الاقتصادي وارتفاع الاسعار، وان زيارة الرئيس للسجن ستعطي انطباعا خاطئا حول أولوياته.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك