مقتل شاعر صومالي انتقد الحركات الاسلامية المسلحة

آخر تحديث:  الثلاثاء، 30 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 02:23 GMT

ما زال الصومال مرتعا لاعمال العنف وانتشار الميلشيات المسلحة

لقي شاعر وفنان صومالي شهير مصرعه في العاصمة مقديشو اثر اطلاق النار عليه من قبل مجهولين.

وكان وارسام شير اوالي شاعرا وموسيقيا وممثلا وعمل في احدى الاذاعات المحلية وشارك في كتابة وتمثيل مسرحيات اذاعية تنتقد ما قال انه"تلاعب الجماعات الاسلامية بعواطف البسطاء الدينية".

وكان اوالي معروفا بانتقاداته المتكررة لحركة الشباب المسلحة.

واعلن الاتحاد الوطني الصومالي للصحفيين ان اوالي قد تلقى مؤخرا تهديدات بالقتل ردا على تعليقات اطلقها على ما قال انه "استهداف جماعات مسلحة للمدنيين".

في هذه الاثناء لقي صحفي صومالي اخر مصرعه بعد نحو اسبوع من دخوله المستشفي اثر تعرضه لاطلاق النار في مقديشو.

ويعتبر محمد تورايري خامس صحفي من اذاعة شابل الصومالية المستقلة يتعرض لاطلاق الرصاص هذا العام كما ان مقتلة رفع عدد الصحفيين الذين سقطوا العام الجاري في الصومال الى 17 صحفيا.

وقال احد زملاء القتيل "كانت هناك خطط لنقله لتلقي العلاج في الخارج لكن حالته تدهورت سريعا ليتركنا كما حدث مع عدد من الزملاء قبل ذلك".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك